اقتراح بإطلاق اسم مارجريت تاتشر على أحد شوارع باريس

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

في قلب باريس بين الشانزلزيه ونهر السين يقع شارع ونستون تشرشل لذلك أصبح بعض الساسة الفرنسيين يتساءلون لماذا لا يطلقون اسم مارجريت ثاتشر على أحد الشوارع؟. سيقترح جيروم دوبو وهو عضو محافظ في مجلس بلدية باريس أن تكرم العاصمة الفرنسية رئيسة الوزراء البريطانية الراحلة التي توفيت في الثامن من ابريل نيسان من خلال إطلاق اسمها على أحد الشوارع خلال الاجتماع المقبل لمجلس البلدية هذا الشهر.

لكن في بلد امتد فيه التوتر مع بريطانيا لقرون فإن الفكرة لا تحظى بقبول لدى البعض. ورد رئيس الحزب الشيوعي في المجلس والمنتمي إلى أقصى اليسار ايان بروسا على ذلك باقتراح بإعادة تسمية ساحة أو شارع على اسم بوبي ساندز السجين من الجيش الجمهوري الأيرلندي الذي توفي عام 1981 خلال إضرابه عن الطعام احتجاجا على الحكم البريطاني في أيرلندا الشمالية وهو ما رفضت ثاتشر الإذعان له. وسببت وفاة ثاتشر انقساما في الرأي العام البريطاني حيث انتقد بشدة معارضو فكرها القائم على السوق الحرة رئيسة الوزراء الراحلة التي كان يطلق عليها اسم “المرأة الحديدية”.

وفي لندن اقترح وزراء إقامة تمثال لثاتشر في ساحة الطرف الأغر الشهيرة في لندن.

وكالات

أخبارمصر-منوعات-البديل