نشطاء يرفضون تهديدات الرئيس بالاعتقال.. ويرفضون “عبد المجيد” و”طلعت”

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

تظاهر عشرات النشطاء السياسيين مساء أمس الأربعاء أمام نادي قضاة الإسكندرية؛ احتجاجًا على التهديدات باعتقال النشطاء الصادرة عن الرئيس محمد مرسي وجماعة الإخوان المسلمين والذين كان من بينهم الناشط أحمد دومة وأحمد عيد.

وطالب إسلام لطفي عضو حركة ثورة الغضب الثانية بتطهير القضاء وتعيين نائب عام جديد بعد قرار المحكمة الدستورية العليا بعودة النائب السابق، رافضًا عودة النائب السابق عبد المجيد محمود واستمرار النائب الحالي في منصبه.

ورفع المتظاهرون لافتات كُتب عليها “عبد المجيد محمود ملاكي النظام السابق وطلعت إبراهيم ملاكي النظام الحالي، وأحمد دومة ماحرضش واتسجن”، مرددين هتافات، من بينها: “قاضٍ في الجنة وقاضٍ في النار، وانت يا مكي عليك تختار، وباع الدم عشان الكرسي يسقط يسقط محمد مرسي”.