صحفيو “الدستور” يبدأون إضرابًا مفتوحًا عن الطعام

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بدأ عدد من صحفيي جريدة الدستور، المعتصمين بمقر الجريدة منذ أول مارس، إضرابًا مفتوحًا عن الطعام، بعد تجاهل رئيس مجلس الإدارة لمطالبهم الخاصة، بعدم تدخله في السياسة التحريرية، وهيكلة الأجور، وتعيين كل من مر عامٌ على عمله بالجريدة، والاعتذار عن إهانته للمعتصمين، واقتحامة مقر الجريدة بعدد من “البودي جارد”.

وقال المعتصمون في بيان لهم اليوم الأربعاء، إن إضرابهم عن الطعام بدأ اليوم باثنين من الزملاء وسيستمر تصاعديًا، حيث سينضم لهم آخرون تباعا.

وطالب المعتصمون، نقابة الصحفيين بالتدخل للحفاظ على حياة الصحفيين والدفاع عن حقوقهم، ضد رجال الأعمال الذين ينتهكون حقوق الصحفيين.

جدير بالذكر، أن صحفيو “الدستور”، قد دخلوا في أعتصام مفتوح بمقر الجريدة، منذ بداية مارس الجاري، احتجاجًا على انتهاك حقوقهم من قبل رئيس مجلس الإدارة.

أخبار مصر- البديل