“عضو عربى فى الكنيست”: حكومة نتنياهو الجديدة “خطيرة ومتطرفة”

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

قال العضو العربي في الكنيست “الإسرائيلي” من حزب التجمع جمال زحالقة أن الحكومة “الإسرائيلية” الجديدة “خطيرة ومتطرفة” على حد وصفه.

وأوضح أن الجهاز التنفيذي الجديد لـ”إسرئيل” قد عبر عن نواياه من خلال الاتفاق الائتلافي وتصريحات قادته، وهي “تدل على أنها تنوي الاستمرار في محاولات تهميش القضية الفلسطينية وفي تطبيق سياسات الاستيطان والتهويد والحصار، وتخطط لتنفيذ مخططات تقشف اقتصادي على حساب الطبقات الفقيرة”.

ونوه زحالقة بأنه “كون الحكومة غير متماسكة وغير مستقرة وقابلة للتفكك، لا يعني أنها ستكون أكثر اعتدالا ورصانة، بل بالعكس، لأن قادتها سيعملون على المحافظة على وحدتها من خلال الدخول في مواجهة مع طرف خارجي، كما فعل رؤساء حكومة سابقين في إسرائيل حين اختاروا توقيت عدوان عسكري للتغطية على مشكلة عندهم أو في حكومتهم”.