عاملو دشنا المؤقتون يواصلون اعتصامهم للمطالبة بالتثبيت

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

وصل عشرات العاملين المؤقتين إغلاقهم لأبواب مجلس مدينة دشنا، للمطالبة بالتثبيت حيث قاموا بوضع الخيام أمام أبواب المجلس ولم يتمكن الموظفون من دخول المجلس لمباشرة أعمالهم.

وردد المحتجون هتافات منها “اعتصام اعتصام حتي يصدر القرار ” التثبيت التثبيت  ” مش ماشيين .. مش ماشيين إحنا معتصمين” وعلق المحتجون اللافتات علي أسوار المجلس  مطالبة بالتثبيت.

قال أحمد عبد الحميد عامل مؤقت: إن المؤقتين بالمحافظات الأخري تم تثبيتهم ويعملون على  الصناديق الخاصة، لافتا إلي أنه تم مرور أكثر من 5 سنوات علي عملنا في وظائفنا ولم نثبت حتي الآن.

ومن جانبه ناشد منتصر حسني، أحد العاملين المؤقتين المسئولين بالتفات إلي العاملين المؤقتين وتثبيتهم وتطبيق القانون رقم 19 لسنة 2012  الذي ينص علي تثبيت العمالة المؤقتة خلال عامين من العمل.