النائب العام يحيل “أبو إسلام” لمحكمة الجنح بتهمة ازدراء الدين المسيحي

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

أمر النائب العام المستشار طلعت عبد الله، بإحالة الداعية السلفي أحمد عبد الله الملقب بـ”أبو إسلام”، إلى المحاكمة الجنائية العاجلة أمام محكمة الجنح؛ لاتهامه بازدراء الدين المسيحي.

وباشر كمال مختار وكيل أول النيابة بالمكتب الفني للنائب العام، التحقيق في القضية، حيث أسندت النيابة إلى “أبو إسلام” تهمة استغلال الدين في الترويج لأفكار متطرفة تثير الفتنة، وازدراء الدين المسيحي، والإضرار بالوحدة الوطنية، وتكدير الأمن العام، وواجهت “أبو إسلام” أثناء التحقيقات – بعدد من مقاطع الفيديو المصورة له، والتي تتضمن أحاديث لها صلة بموضوع الاتهام، المتعلقة بقيامه بازدراء الدين المسيحي والإساءة له.

وكان نجيب جبرائيل المحامي قد تقدم ببلاغ إلى النائب العام مرفق به اسطوانة مدمجة “سي دي” تحتوي على عدد من الأحاديث التليفزيونية التي أدلى بها “أبوإسلام” لقناة الأمة الفضائية، والتي اعتبر جبرائيل أنها تمثل مساسًا بالأديان السماوية وتعريضًا بها وازدراءً للدين المسيحي على وجه الخصوص.

وسبق للنيابة أن أمرت بضبط وإحضار “أبو إسلام” على ضوء التحقيقات التي تباشرها في البلاغ المقدم ضده بشأن اتهامه بازدراء الأديان، وأمرت بحبسه احتياطيًّا على ذمة التحقيقات، قبل أن يأمر قاضي المعارضات بمحكمة شمال القاهرة، بإخلاء سبيله بكفالة مالية قدرها 20 ألف جنيه، على ذمة التحقيقات.