أندريه زكى: المسودة الحالية للدستور تسقط من أبوابها احترام مصر لكافة قضايا المرأة وحقوق الإنسان

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

قال القس أندريه زكي، مدير عام الهيئة القبطية الإنجيلية: أن المسودة الحالية للدستور تريد أن تسقط من أبوابها احترام مصر لكافة قضايا المرأة وحقوق الإنسان، مشيرا: “لا بد من وضع وثيقة للتعايش لا تعبر عن وجهة نظر فصيل معين ولا عن رأي الأغلبية ولكن يجب أن تعبر عن الشعب بأجمعه لذا لا بد من إعادة تشكيل الجمعية التأسيسية للدستور ليصدر عنها دستور يعبر عن المجتمع المصري ككل”.

ولفت زكي إلى أن اجتماع ممثلي الكنائس الجمعة  السابق بالكاتدرائية، والذي تمت دعوته لحضوره، توصل إلى العودة للتأسيسية فقط في حالة التجاوب مع ممثلي الكنيسة وتنفيذ مطالبهم وتعديل المواد التي اعترضوا عليها، مؤكدا: “ممثلو الكنيسة انسحبوا لعدة أسباب منها المادة 220، وأيضا لعدم إعطاء فرصة حقيقية لهم للتعبير عن رأيهم، ولأن المواد التي كانوا يتفقون عليها كانت تكتب بصياغات أخرى”.

البديل اخبار-