أبو مازن: التوجه للأمم المتحدة خطوة أولى على طريق تحقيق كل الحقوق الفلسطينية

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس (أبو مازن) أن قراره النهائي هو التوجه إلى الأمم المتحدة لرفع مكانة فلسطين إلى دولة مراقب في المنظمة الدولية، قائلا: “إن هذه هى الخطوة الأولى على طريق تحقيق كل الحقوق الفلسطينية”. وأضاف أبو مازن ـ في كلمة وجهها إلى الشعب الفلسطينى قبيل توجهه إلى الأمم المتحدة ونقلتها قناة (الجزيرة) الفضائية اليوم الأحد: “لقد طالبنا بالسلام العادل المبني على الشرعية الدولية ، الذي يمنحنا دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشريف”.

وتابع: “إن الثوابت الفلسطينية محددة في إنهاء الاحتلال وتقرير المصير والاستقلال الكامل، ولكن قبل ذلك لدينا قضية الأسرى التي نتمسك بالإفراج عنهم جميعا ولن نتنازل عنها مطلقا”.. مشيرا إلى أنه سيتوجه إلى الأمم المتحدة مدعوما من قبل جميع الدول المتعاطفة مع الشرعية الدولية والمؤمنة بحق تقرير المصير للشعب الفلسطيني.

وشدد أبو مازن على أن كل الأطياف السياسية الفلسطينية بلا استثناء تقف معا من أجل الذهاب إلى الأمم المتحدة لتحقيق هذا الهدف ، وقال: “سنتوجه للأمم المتحدة وبعدها سنسعى لتحقيق استحقاق آخر وهو المصالحة الوطنية الفلسطينية ويجب إنجازها”.

وأضاف: “إننا حريصون على أن نحقق لأهالينا في قطاع غزة الأمان والاستقرار لقد تعبوا كثيرا ، ونحمد الله على التوصل لهدنة لوقف القتل بحق شعبنا في غزة”.. مؤكدا أنه سيواصل مساعيه حتى إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.

أ ش أ

البديل اخبار-عربي وعالمي