الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين “يندد” بالعدوان الإسرائيلي‎

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتب- حازم الملاح:
أدان الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين المجزرة التي قامت بها قوات الإحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة، والتي أسفرت عن إستشهاد 25 شخصاً، وحمله المسؤولية كاملة، كما ندد الإتحاد بوحشية وهمجية ما يقوم به الجيش الإسرائيلي تجاه الشعب الفلسطيني الأعزل.
وأضاف الاتحاد في بيانه الصادر اليوم الثلاثاء “يتابع الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين مجريات الأحداث في فلسطين ،وبالأخص في قطاع غزة، وما اقترفته أيادي الكيان الصهيوني الغاصب من مجازر في حق أهل غزة، والتي راح ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى المرابطين على أرض الجهاد والصمود وعلى رأسهم الأمين العام للجان المقاومة الشعبية الشيخ زهير القيسي، ويؤكد الاتحاد على تضامنه الكامل مع أهل غزة، ويعزي ويواسي أسر الشهداء والجرحى الذين سقطوا جراء العدوان الصهيوني الغاشم على قطاع غزة”.
وطالب الاتحاد الدول الإسلامية والعربية، والمنظمات الإنسانية ومنظمات حقوق الإنسان، أن تقوم بواجبها نحو شعب فلسطين المظلوم الذي يطالب بأرضه المسلوبة، وحقوقه العادلة وكرامته الإنسانية، ويدعو المجتمع الدولي وجميع شرفاء العالم، ومنظمات ومؤسسات المجتمع المدني، إلى الوفاء بالتزاماتها ومسؤولياتها تجاه القضية الفلسطينية.
ودعا الاتحاد حكومات وشعوب الدول العربية التي حطمت أصنام الحكام الظالمين بثورات الربيع العربي، أن تنتصر لأهل فلسطين، وأن تقف إلى جانبهم لحماية أهل غزة وكل مقدسات فلسطين، وعلى رأسها القدس الشريف.