وزير الدفاع السوري الأسبق مصطفى طلاس في فرنسا بعد خلاف مع آصف شوكت

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

باريس- وكالات:
قال معارضون سوريون في المنفى إن وزير الدفاع السوري الأسبق العماد مصطفى طلاس موجود في باريس منذ أيام عدة، لكن لم يكن في وسعهم تأكيد ما إذا كان الأمر يتعلق بانشقاق.
وقال العضو في الهيئة الوطنية لدعم الثورة السورية محمد الرشدان “إنه موجود في فرنسا منذ خمسة أيام بعد خلاف مع آصف شوكت صهر بشار الأسد”.
وآصف شوكت زوج شقيقة الرئيس بشار الأسد، بشرى، يشغل منصب نائب وزير الدفاع السوري.
وقالت مصادر عدة من المعارضة السورية في المنفى في فرنسا ان مصطفى طلاس وصل الى باريس مع زوجته ونجله فراس، وهو رجل اعمال. ونجله الاخر مناف ضابط في الجيش السوري ولا يزال موجودا في دمشق.

وأفاد مصدر مقرب من المعارضة في المنفى إن “مصطفى طلاس ونجله فراس وصلا الأحد إلى باريس. لا أعتقد أنها عملية انشقاق. إنه هنا بإذن من النظام”.
ولم يكن في وسع وزارة الخارجية الفرنسية تأكيد أو نفي هذه المعلومة.
وكان مصطفى طلاس وهو سني مقربا من الرئيس الراحل حافظ الأسد والد بشار والذي حكم سوريا من 1970 حتى وفاته عام 2000. وكان وزيرا للدفاع يتمتع بنفوذ كبير في بلاده من 1972 إلى 2004.