مذبحة جديدة في حمص: “مليشيات الأسد” يذبحون 45 امرأة وطفلا

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • وكالة الأنباء السورية تزعم أن المذبحة قامت بها “عصابات إرهابية” مسلحة

كتب رأفت غانم ووكالات:

قال ناشطون سوريون لقناة الجزيرة الإخبارية في ساعة مبكرة من اليوم الإثنين إن مليشيات موالية للنظام السوري “الشبيحة” ذبحوا 20 امرأة و25 طفلا في حيي “كرم الزيتون” و”العدوي” في مدينة حمص السورية.
وعرضت الجزيرة صورا للعديد من جثث القتلى من النساء والأطفال فيما وصفه الناشطون بالمذبحة.
من جانبها، نسبت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا” لمصدر إعلامي قوله صباح اليوم الإثنين إن الصور التي تعرضها بعض الفضائيات الإخبارية هي “من جرائم المجموعات الإرهابية المسلحة بحق الأهالي الذين اختطفتهم وقتلتهم في حمص”.
وأضاف المصدر إن “المجموعات الإرهابية المسلحة تختطف الأهالي في بعض أحياء حمص وتقتلهم وتمثل بجثامينهم وتصورهم لوسائل إعلام بهدف استدعاء مواقف دولية ضد سوريا”
وتابع “اعتدنا على تصعيد المجموعات الإرهابية المسلحة لجرائمها قبيل جلسات مجلس الأمن بهدف استدعاء مواقف ضد سوريا”
ومن جانبه، نشر الجيش الحر على صفحتة على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” بيانا قال فيه إنه تم التصدى لهجوم قوات الأسد والشبيحة على فيلات المعمورة فى بلدة رنكوس بريف دمشق.
وأضاف البيان أن الهجوم أسفر عن تدمير عربتى “ب م ب” وسيارتين غاز سادكو وميكروباص 14 راكب كان يقل القوات النظامية كما تم تدمير دبابة t72 وقتل 160 عنصر من عناصر الأمن معظمهم من المخابرات وأمن الدولة .
وكان نشطاء نشروا فيديو يبين اقتحام شباب “أحرار سوريا”، يقتحمون السفارة السورية في روسيا، بعد أن قامو بتعطيل كاميرات المراقبة فى القسم القنصلى.
وقام الشباب برسم جرافيتى على حائط السفارة بالشعارات الثورية، منها ( الموت ولا المذلة – الله سورية حرية وبس – حرية للأبد غصبا عنك يا أسد ) وغيرها من الشعارات الثورية.
الفيديو:

http://www.youtube.com/watch?v=5rqt2ow8-5g&feature=related