فضل شاكر: اعتزلت الغناء بسبب صمت الحكام على ما يحدث في سوريا.. والفن أصبح مخزيا

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتب –سامي جاد الحق:
قال الفنان فضل شاكر انه قرر اعتزال الفن بسبب الموقف المخزى للحكومات العربية والإسلامية ما يحدث في سوريا لافتا إلى انه اتخذ هذا القرار من تلقاء نفسه وليس من جانب السلفيين السوريين.
وقال شاكر في مداخلة هاتفية له مع الاعلامى وائل الابراشى في برنامج ” الحقيقة” وبثته فضائية دريم 2، انه حدد موقفه بوضوح من نظام بشار الأسد عكس غيره من الفنانين الذين لم يحددوا موقفهم من الوحشية التي يمارسها نظام بشار.
وعرض برنامج ” الحقيقة” للاعلامى وائل الابراشى جزءا من تصريحات فضل شاكر مع وسائل إعلامية توضح موقفة من نظام بشار الأسد بالإضافة إلى عدد من الصور الفوتوغرافية التي يظهر فيها شاكر مع شيوخ السلفية في لبنان.
وقال فضل موجها كلامه للابراشى: أعلنت عن دعمي لأشقائي السوريين من خلال المظاهرة التي نظمها السلفيون في لبنان وقادها الشيخ احمد الأسير، شيخ الحركة في لبنان اعتراضا على ما يحدث في سوريا من نظام وحشي.
لكن الابراشى قال لفضل شاكر: البعض يقول إن هناك تعارضا بين السلفية والفن وأنا أرى أنة لا يوجد تناقض ولا تعارض بين الفن والسلفية.
وردا على تساؤل الابراشى بما إذا كان قد قرر اعتزال الفن بسبب ضغوط مارسها السلفيون عليه.. قال شاكر: لم أعتزل الفن علشان هو حرام ولم تحدث ضغوطا من جانب السلفيين لكن الفن الآن أصبح رسالة مخزية في هذا الزمن بالإضافة إلى إن النخبة من المثقفين والفنانين لم يتخذوا موقفا بوضوح حتى الآن وهو ما دعاني لاتخاذ قرارا بالاعتزال.
إلا إن الابراشى رد قائلا : إن هناك من الفنانين من يطلق الرصاص بعد انتهاء المعارك في إشارة إلى الفنانين الذين لم يحددوا موقفهم لافتا إلى انه لا قيمة لإطلاق الرصاص بعد انتهاء المعارك ظناً أن الاستبداد سوف يستمر مؤكدا على انه يجب الاقتداء بفضل شاكر الذي حدد موقفة وأطلق الرصاص في قلب المعركة.