داوود عبد السيد: مصر ما بعد الثورة تحتاج لرئيس قوي الشخصية

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

القاهرة- وكالات:
قال المخرج داوود عبد السيد إن الرئيس القادم لمصر ما بعد الثورة يجب أن تتوافر فيه عدة صفات أهمها قوة الشخصية والقدرة على القيادة خاصة في ظل الإنفلات الأخلاقي والأمني.
وأكد داود عبد السيد في تصريحات صحفية أن مصر تحتاج لرئيس قوي يستطيع مواجهة التحديات والصعوبات التي تحيط بنا سواء من الداخل او الخارج، موضحا أن وضع الرئيس القادم سيكون صعبا نظرا للمهام الجسيمة المنوط به تنفيذها وفي نفس الوقت لن يمنحه الدستور الجديد الصلاحيات الواسعة ووضع مؤسسات الدولة في يده كما منح السابقين وهو ما يعني ضرورة إختيار رئيس لا يطمع في المنصب بقدر ما يسعى لبناء مصر من جديد معتمدا في المقام الاول على أفكاره وطموحاته.
ولفت عبد السيد إلي أنه لم يستقر حتى الأن على إختيار المرشح لهذا المنصب الرفيع نظرا لوجود العديد من الأسماء المرشحة التى تمتاز بالتاريخ المشرف والرغبة في خدمة مصر وهو ما يجعل المنافسة قوية وتحتاج من المواطن المصري التفكير جيدا لإختيار الأصلح والأنسب لقيادة مصر في ظل هذه الظروف الصعبة.
وأوضح المخرج داوود عبد السيد أن الفن المصري يحتاج من الرئيس القادم الإهتمام والتقدير لكون الفن أحد الوسائل الهامة في توعية وتثقيف الشعب.