سميرة سعيد تعود بألبوم جديد بعد غياب أربع سنوات

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

 

البديل- وكالات :

تحضر الفنانة المغربية سميرة سعيد لألبوم غنائي جديد من إنتاجها تعود به للساحة الغنائية بعد غياب استمر أربع سنوات.. وذكرت سميرة في تصريح صحفية أنها تتعاون في ألبومها الجديد مع مجموعة من الشباب الموهوبين، إلي جانب الشعراء الكبار أمثال أيمن بهجت قمر، مؤكدة أن تفاصيل الألبوم المتوقع صدوره خلال النصف الثاني من العام الحالي “سوف تكون مفاجأة” بحسب قولها.

وأشارت سميرة سعيد إلي أن كلمات ألبومها الجديد ستكون بعيدة كل البعد عن الحب والهجر والشوق والفراق وغيره من المعاني العاطفية، موضحة إنها تتناول فيه نواحي الحياة والمعاني الأخرى مثل الغناء للشجر والطبيعة والبيئة والصدق والجمال والخوف وغيرها من الأمور.

وكان آخر ألبومات سميرة سعيد هو البوم “أيام حياتي” الذي طرح في عام 2008، وقدمت فيه أغنية “حب ميؤوس منه” بطريقة الفيديو كليب.

على صعيد آخر نفت سميرة سعيد صحة ما تردد عن عودتها لخوض تجربة التمثيل مرة أخرى، وقالت : ’’هذا ليس حقيقي ولم أتلق أي سيناريو يجعلني أقرر العودة في هذا الوقت بالتحديد ، وسمعت خبر استعدادي لتقديم مسلسل مثل باقي الجمهور ولكن الأمر بعيد كل البعد عن الحقيقة ’’.. وأضافت في الوقت نفسه : ’’ لكن ابتعادي عن التمثيل ليس معناه أن اتجاهي للتمثيل أصبح أمرا مستحيلا، فأنا مازلت أفكر في التمثيل ولكن الأمر بالنسبة إلي في غاية الصعوبة، خصوصا أنني أخشى خوض تجربة غير محسوبة خوفا على تاريخي الفني ، وأخشى أن أقدم شيئا يجعلني أرجع إلى الخلف مرة أخرى’’.