مستند: حازم عبد العظيم ينشر صورة قرار لحكومة الجنزوري بتشكيل لجانا إليكترونية للرد على الإعلام والنشطاء

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • المستند : القرار صدر في أول اجتماع لحكومة الجنزوري .. وحازم عبد العظيم:وصلني من مجهول

كتب – محمد ربيع :

نشر الدكتور حازم عبد العظيم عضو الجمعية الوطنية للتغيير والمرشح السابق لمنصب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في حكومة شرف مستندا على حسابه على فيسبوك, يكشف صدور أمر من دكتور سامي سعد زغلول أمين عام مجلس الوزراء إلى دكتور حاتم القاضي رئيس مركز معلومات مجلس الوزراء بتكوين لجان اليكترونية, هدفها الرد علي كل ما يتم تداوله في الإعلام الإليكتروني في جميع المجالات, مع إعطائهم الصلاحية للقيام بذلك. وقال دكتور حازم عبد العظيم في اتصال هاتفي مع البديل أن القرار وصله من مجهول
وبحسب نص المستند وهو خطاب من أمين عام مجلس الوزراء إلى الدكتور حاتم القاضي رئيس مركز معلومات مجلس الوزراء, فإن القرار قد اتخذته حكومة الجنزوري في أول اجتماعاتها بتاريخ وذلك بعد 4 أيام من تكليفها, وحمل القرار رقم 1 للمجلس بتاريخ 29/ 12/ 2011.
ونص القرار على: “تشكيل مجموعة عمل مُصغرة مكونة من وزير الإعلام ووزير الاتصالات وأمين عام مجلس الوزراء لاختيار عدد من الشباب الوطني المثقف للرد على كل ما يثار في الإعلام الإليكتروني في جميع المجالات, مع منحهم الصلاحيات اللازمة في هذا الشأن”.
وطالب أمين عام مجلس الوزراء من رئيس مركز معلومات مجلس الوزراء بـ”تشكيل مجموعة عمل فنية من مركز المعلومات وممثلين عن وزارتي الإعلام والاتصالات لوضع الإطار والمقترح التنفيذي للقرار”.
وقد جاء المستند بإمضاء أمين عام مجلس الوزراء الدكتور سامي سعد زغلول.