الآثار: إعادة افتتاح مقبرة حفيدة الملك خوفو بعد إغلاق دام 25 عاما

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتبت- أمينة عرابي:
قرر محمد إبراهيم وزير الدولة لشئون الآثار إعادة افتتاح مجموعة مقابر لكبار رجال الدولة في عهد الملك خوفو بعد إغلاق دام 25 عاما.
وتضم المقابر مقبرة “ياسن” المشرف على مزارع الملك خوفو، و”مقبرة سشن نفر” المشرف على كتبة الوثائق الملكية والمشرف على بيت السلاح الملكى ومقبرة “قاحيف” ومقبرة “نفر” المشرف على الكهنة و مقبرة “كا ام عنخ” المشرف على الخزانة الملكية, ومقبرة “ننسجر كا” ابنة الملك ومقبرة “مرسى عنخ الثالثة ” حفيدة الملك خوفو وزوجة الملك خفرع.
جاء ذلك خلال تفقد محمد إبراهيم وزير الدولة لشئون الآثار بالأمس لافتتاح المرحلة الأخيرة من تطوير المتحف الكبير، و6 مقابر لكبار رجال الدولة في عصر الدولة القديمة بمنطقة الهرم بمصاحبة وفد من منظمة اليونسكو برئاسة فرانشيسكو باندرين رئيس لجنة التراث العالمي وذلك بعد الانتهاء من مشروع ترميم المقابر وإعداد موقع الجبانة التي تضم المقابر الست للزيارة السياحية المحلية والدولية خلال الفترة القادمة.
وقال على الأصفر المدير العام لمنطقة آثار الهرم أن افتتاح هذه المقابر يأتي في إطار مشروع التطوير والترميم والصيانة لآثار المنطقة الأثرية بافتتاح مقابر وإغلاق أخرى لإجراء الصيانة والترميم لها للحفاظ عليها من التلف، على أن يتم إغلاق 6 مقابر أخرى أهمهم مقبرة سنجم وسنن نفر رع.
وأضاف أنه تم تركيب أبواب خشبية ومعدنية لحماية المقابر وتحديد خط سير الزيارة من خلال اللوحات الإرشادية المقامة عند مداخل تلك المقابر وعمل مشايات حجرية للوصول إليها وتسهيل الزيارة .
يذكر أن المقابر كانت مغلقة منذ 25 عاما تقريبا وسوف يعاد افتتاحها للزيارة ، منوها الى أن مشروع الترميم شمل عمليات الترميم الدقيق والمعماري وإعادة تركيب بعض القطع الأثرية بمكانها فى المقابر، ومد شبكات إضاءة لإنارتها ليلا.