أزمة بين السلفيين حول اختيار مرشحهم للرئاسة.. خفاجي وأبو إسماعيل وحسن أبرز المرشحين وتراجع العوا

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • عبد المقصود يؤيد خفاجي.. وبرهامي يرفضه.. وفرص العوا تتراجع بسبب تصريحاته حول الشيعة
  •  مصادر ترجح انسحاب حزب الأصالة من تحالف النور السلفي إذا استمر الخلاف بين عبد المقصود وبرهامى
  •  اجتماع الأربعاء بين قيادات التيار السلفي لحسم الاختيار.. ودعم منصور حسن ينتظر موقف الإخوان

كتب – أحمد رمضان :
تجدد الخلاف حول المرشح الذي سيدعمه التيار السلفي وخاصة بين جماعة الدعوة السلفية وحزب النور, خلال اليومين الماضيين , خاصة مع إعلان الدكتور باسم خفاجي ترشحه رسميا للانتخابات الرئاسية المقبلة, ومع وجود مؤيدين لدعمه رئيسا وآخرين يرفضونه ويبحثون دعم العوا.
وكشفت مصادر قريبة من جماعة الدعوة السلفية إن الخلاف تحديدا بين أقطاب السلف الشيخ محمد عبد المقصود مرجعية حزب الأصالة السلفي , و الشيخ ياسر برهامى نائب رئيس جماعة الدعوة , خاصة وان الأول من أكثر المؤيدين لخفاجي, و برهامى يرفضه ويطالب بدعم أي مرشح أخر.

وكشفت المصادر إن عدد مؤيدي الدكتور العوا داخل التيار السلفي انخفضت كثيرا, خاصة بعد تصريحاته الأخيرة التي وصفوها بأنها تحمل انحيازا للشيعة والتي كان أخرها طلبه بشكل رسمي تدريس المذهب الشيعي في المدارس والجامعات المصرية, وذلك مما أدى إلى انخفاض نسبة مؤيديه خاصة من شباب السلفيين, الذي أعلن عدد كبيرة منهم تأييدهم لـ أبو إسماعيل.
ورجحت المصادر إن استمرار الخلاف الموجود حاليا بين عبد المقصود وبرهامى سيؤدى إلى انسحاب حزب الأصالة السلفي من التحالف الإسلامي الذي يرأسه حزب النور السلفي, خاصة وان عبد المقصود هو مرجعية الأصالة, و برهامى هو نائب رئيس جماعة الدعوة التي أسست النور السلفي.
وعلمت “البديل” إن هناك اجتماع مرتقب يوم الأربعاء المقبل يحضره عددا من شيوخ الدعوة السلفية في مقدمتهم الشيخ عبد المقصود والشيخ برهامى والشيخ محمد إسماعيل المقدم عضو بمجلس إدارة الجماعة, والمرشح الرئاسي المحتمل باسم خفاجي, لاستكمال المشاورات للاستقرار على دعم احد المرشحين المحتملين في الانتخابات الرئاسية.
وفيما يتعلق باحتمالية دعم التيار السلفي لمنصور حسن رئيس المجلس الاستشاري في الانتخابات , قالت المصادر إن اسمه مطروحا على طاولة المناقشات في الفترة الحالية ولكن ذلك سيحسم نهاية الشهر الجاري, عقب اجتماع سيتم بين قيادات الإخوان والتيار السلفي, و لكن بعد أن تنتهي الدعوة السلفية من الانشقاق الداخلي بين أقطابها.