مباحثات بين مصر وبريطانيا حول السلام في الشرق الأوسط وتسليم المطلوبين‎

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتب- حازم الملاح:
استقبل وزير الخارجية محمد كامل عمرو اليوم الآثنين وزير شئون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إليستر بيرت، لبحث العديد من القضايا ذات الإهتمام المشترك، وأكد بيرت عقب المقابلة مساندة بريطانيا لموقف الجامعة العربية في العديد من القضايا المشتركة.
وأشار إلى أنه تم كذلك بحث تطورات عملية السلام فى الشرق الاوسط، خاصة فى ظل عدم إحراز أي تقدم فى إطارها، وقال ان بريطانيا مهتمة بتحقيق تقدم للأمام لأنه أمر أساسى فى المنطقة .
وقال بيرت أن بريطانيا واثقة من المستقبل فى مصر، مؤكداً أن بلاده سوف تستمر فى دعم مصر والحفاظ على علاقات قوية بين البلدين.
وأشار الى أنه تم بحث عدد كبير من الموضوعات، خاصة الأوضاع المأساوية فى سوريا موضحاً أنه كان هناك إتفاق بين رؤية الجانبين بالنسبة لضرورة وقف العنف وإيجاد فرصة لدخول المساعدات الانسانية .
ورداً على سؤال حول إحجام كل من مصر وتونس عن المشاركة فى الاجتماع الذى دعت إليه بريطانيا فى مجلس الأمن، لبحث التحديات أمام دول الشرق الاوسط فى اطار الربيع العربى.
وقال اليستر بيرت ان هناك مناقشات مكثفة حول ظاهرة الربيع العربى، ليس فى إطار إصدار قرار من مجلس الأمن حولها، ولكنها مجرد مناقشات تدور حول الربيع العربى فى إطار الرئاسة الحالية لبريطانيا لمجلس الأمن، مؤكداً في النهاية أن المشاركة قرار سيادي لكل دولة.
وأكد بيرت أن العلاقات المصرية البريطانية تظل دافئة جدا وقوية، معرباً عن سعادته البالغة لهذه الزيارة التى يقوم بها لمصر.
وصرح الوزير المفوض عمرو رشدى المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية، بأن الوزير محمد عمرو قد أكد خلال المقابلة على الأهمية التى توليها مصر للإسراع بإبرام اتفاقية لتسليم المتهمين بين البلدين ، بما يمكن من استرداد المصريين المطلوبين للقضاء المصرى المقيمين حاليا فى بريطانيا، وتمكين العدالة من أخذ مجراها ، كما تناول الوزير مع المسئول البريطانى الوضع بالنسبة للأرصدة المصرية في لندن.