النجار يطرح مبادرة “دائرة مدينة نصر بلا أمية” خلال 4 سنوات

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • النجار: المشروع يستهدف محو أمية جميع أبناء الدائرة ويعتمد علي جهود المتطوعين من أبناء الدائرة ومؤسسات المجتمع المدني

كتب – محمود هاشم:
طرح د. مصطفي النجار وكيل مؤسسي حزب العدل والنائب البرلماني عن دائرة مدينة نصر والقاهرة الجديدة مبادرة ” مدينة نصر بلا أمية ” لمحو الأمية بين أبناء دائرته. وقال إن المشروع سيتناول كل الأميين من سكان الدائرة من أصحاب المهن مثل البوابين والسائقين والحرفيين ضمن خطة تهدف لمحو الأمية بالدائرة تماما خلال أربعة سنوات، تعلن الدائرة بعدها بلا أمية لتكون أول دائرة فى مصر ليس فيها أميين.
ويعتمد المشروع على جهد المتطوعين من أبناء الدائرة من مختلف الفئات، حيث سيتم تدريب المتطوعين على أسلوب محو الأمية من خلال متخصصين بالشراكة مع عدد من مؤسسات المجتمع المدنى التى تعمل فى هذا الاتجاه.
وأكد النجار بصفحته الرسمية علي فيسبوك أن المشروع سيضم متطوعين من مختلف الأعمار يتم تأهيلهم لمحو الأمية فى تدريب سيستغرق من 4 إلي 6 أيام، ثم يختارون فترات العمل التى ستكون صباحية أومسائية طبقا لظروف كل متطوع على أن يكون الحد الأقصى لعدد الأيام التى سيدرسون بها 3 أيام أسبوعيا.
وأوضح النجار فترة البرنامج تنتهي في شهرين من خلال أسلوب تعليم جديد مركز لضمان عدم ملل المتعلمين الذين نقوم بمحو أميتهم، بينما يبحث حاليا أماكن تصلح كفصول دراسية سواء قاعات فى مساجد أو مراكز دروس خصوصية أو فصول مدرسية فى مدارس عامة أو خاصة أو أماكن خاصة يتولى متبرعون إعدادها علي أن تبدأ سعة الفصل تبدأ من 15 فردا.
وأشار إلي أن المشروع يوفر حوافز مادية أو معنوية تشجيعية يتم تقديمها للمتعلمين لتحفزهم على الاستمرار فى التعلم وعدم الانقطاع حتى محو أميتهم.