مؤيدو 8 إبريل تدعو لاعتصام بالتحرير في 18 نوفمبر.. و”الغضب الثانية”: لن نتراجع حتى إذا سحبوا وثيقة السلمي

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتب – إسلام الكلحي وفاطمة اللواء:

 دعت صفحة حركة مؤيدي ضباط 8 ابريل القوى السياسية المشاركة في جمعة 18 نوفمبر إلى اعتصام مفتوح بميدان التحرير للتنديد بمحاكمة المدنيين عسكرياً ومحاكمة ضباط 8 ابريل وإنقاذ الثورة.

وقالت الصفحة إن أسر ضباط 8 ابريل ومؤيديهم واسر المحاكمين عسكرياً سوف يشاركون في الاعتصام.

إلى ذلك, أكدت صفحة ثورة الغضب المصرية الثانية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك ثبات موقفها وموقف الجماعة الوطنية المشاركة في فعاليات جمعة واعتصام “المطلب الوحيد .. تسليم السلطة”.

وأوضحت الصفحة في بيان لها اليوم أنها لن تتراجع عن موقفها من مطلبها الوحيد حتى إذا أقدم مديري شئون البلاد عن التراجع عن وثيقة “السلمي” أو تجميلها أو تعديلها لكسر الحشد.

وقالت الصفحة إنه تعتبر أي حديث عن التراجع عن الوثيقة بمثابة مناورة لن تنطلي على شعب مصر العظيم، مؤكدة أن التراجع عنها لن يغير من موقفهم تجاه مطلبهم الوحيد.