آلاف الركاب يتكدسون بمحطات المترو بسبب اعتصام العاملين.. والسائقون يخفضون السرعة

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • العاملون احتجوا على إقالة رئيس الشركة وطالبوا بصرف مكافأة العيد .. ورددوا هتافات ضد  وزير النقل

كتب ـ رامي إبراهيم:

تظاهر عشرات العاملين بمترو الأنفاق داخل المحطات وعلى القضبان صباح اليوم، للمطالبة بعودة المهندس محمد الشيمي لرئاسة الشركة بعد تقديمه استقالته احتجاجا على عدم تنفيذ مطالب العمال، وأبطأ  السائقون حركة القطارات بخطي “المرج- حلوان” و”شبرا ـ المنيب” ، مما أدى  لتكدس آلاف الركاب وتزاحمهم بالمحطات.

وقال أحد العاملين إن المهندس محمد الشيمي تقدم بمطالبهم لوزير النقل الدكتور علي زين العابدين نيابة عن العاملين، وكان من ضمنها صرف مكافأة شهر العيد، ولكن الوزير رفض ذلك وطلب منه الاستقالة.

وردد العاملون هتافات عدة من بينها ” بالروح بالدم بنحب الشيمي ياعم، والمترو يريد اسقاط الوزير “، ورفعوا لافتات كتبوا عليها “يا شيمي هتمشي ليه واحنا بعدك نعمل ايه و ياوزير ليه ليه هو الشيمي عملك ايه “.وأوضح عامل آخر، أن المهندس محمد الشيمى قال لهم إنه لم يستقل ولكنه كان منتدبا من شركة “صن مصر” للخدمات البترولية لمدة 3 سنين، بحيث يعود إليها مرة ثانية بعد انقضاء المدة، وأن الذي أجري الاتفاق كان وزير البترول السابق سامح فهمى مع وزيرالنقل السابق محمد منصور.