وقفة احتجاجية للتنديد بالإهمال الطبي بمستشفى الإسكندرية الجامعي.. والمتظاهرون يتساءلون “حق الفقير في الصحة فين؟”

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • مطالب بإقالة مدير المستشفى.. والمتظاهرون يرفعون لافتات كتبوا عليها:”هو اسمه إيه تأمين صحي ولا إهمال صحي؟”

الإسكندرية-محمد عبد الغني

نظم اليوم عشرات الأهالي والنشطاء وقفة احتجاجية أمام مستشفى طلبه جامعة الإسكندرية احتجاجا على تردى الوضع العلاجي وحاله المستشفيات الجامعية والتأمين الصحي.

وطالب المتظاهرون بإقالة عدد من قيادات المستشفيات وعلى رأسهم  الدكتور أحمد مصطفى مدير مستشفى طلبة جامعة السكندري بعد تقديم أكثر من بلاغ بوجود إهمال بالمستشفى.

شارك بالوقفة عدد من القوى السياسية بالإسكندرية مثل حركة شباب من أجل الحرية والعدالة ” وائتلاف شباب الثورة جبهة الصمود” و” الحركة الشعبية لمناهضة التميز سواسية”.

ورفع المشاركون لافتات كتب عليها “حق الفقير في الصحة فين” وأوقفوا الإهمال الطبي”, و”هو اسمه إيه تأمين صحي ولا إهمال صحي”.

وقال محمد عبد السلام أحد المتظاهرين:” إن والده احتجز نهاية الشهر الماضي بالمستشفى بسبب إصابته بسرطان الدم وأنهم فوجئوا بعدها بأيام بتدهور حالته الصحية مما استدعى نقله إلى العناية المركزة  لكن المستشفى قالت إن العناية غير مجهزه لاستقبال مثل تلك الحالات  وأنه لا يوجد أماكن بها, وقاموا بنقله لمستشفى جمال عبد الناصر  في سيارة إسعاف غير مجهزة.

وأضاف أنهم تقدموا ببلاغ للنيابة العامة للتحقيق في الموضوع.

وأعرب محمد رمضان منسق عام الحملة الشعبية لمناهضة التعذيب سواسية عن استياءه مما يلقاه المواطن الفقير في المستشفيات الحكومية من إهمال, وعدم اهتمام بأدنى متطلبات العلاج الكريم للإنسان, منتقدا تغير المعاملة الطبية طبقا لحالة المواطن الاجتماعية مشيرا إلى أن المعاملة التي يلقاها الموظف مثلا في مستشفى طلبه جامعه الإسكندرية غير التي يلقاها الدكتور مما يعتبر تميز بين المواطنين.