وقفة سورية مصرية أمام الجامعة العربية للمطالبة بحماية سوريا

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتبت- أمينة عرابي:

نظم العشرات من المصريين والسوريين اليوم احتجاجا خارج مقر جامعة الدول العربية في القاهرة دعوا خلالها إلى تجميد عضوية دمشق في الجامعة. وأحرق المحتجون صورة للرئيس السوري بشار الأسد وحملوا لافتات معارضة للحكومة السورية كما رددوا شعارات تطالب برحيل الرئيس السوري عن الحكم.
ومن بين الشعارات واللافتات التي حملها المتظاهرون دعوات لإعدام بشار الأسد، وفرض حماية دولية وفرض حظر جوي على سوريا، فيما ارتفت أيضاً لافتات مصرية تدعم المطالب والحقوق المشروعة للشعب السوري منددين بالحكم الاستبدادي ومطالبين الحكام العرب بالتحرك لمساندة الشعب وليس النظام.
وردد الشباب السوري مرددين هتافات، من بينها “مطالبنا هي هي .. بدنا دولة حرة” و”حرية للأبد … غصب عنك يا اسد” و”يا نبيل العربي .. الأسد إرهابي” و”ياللعار ياللعار .. ياللعار على بشار … سلمية ويضرب بالنار”
وقال أحد ممثلي المكتب السوري: إننا هنا مع حركة الشباب السوري نطالب أيضاً برفع ملف بشار الأسد إلى محكمة الجنايات الدولية ومن معه من القتلة والداعمين له لمحاكمنهم على جرائمهم ضد الإنسانية.