مقتل خمسة أشخاص في زلزال جديد ضرب مدينة فان التركية

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

البديــل ـ وكالات:

لقي خمسة أشخاص حتفهم وتم إنقاذ 22 آخرين من تحت الأنقاض أثر زلزال متوسط بقوة 6,5 درجة على مقياس ريختر ضرب مدينة فان شرقي تركيا مجددا.

جاء ذلك على لسان نائب رئيس الوزراء التركي بشير اطالاي الذي زار المنطقة المنكوبة والتي كانت قد منيت في آخر أكتوبر الماضي بزلزال مدمر.

وأعلن عن وقوع الزلزال الجديد في بيان صادر من مركز قنديلي لرصد الزلازل في جامعة بوغازجي بأسطنبول، حيث توقع مدير المركز دوغان كفالات بأن تصل أعداد قتلى زلزال ليلة أمس إلى 80 قتيلا، وطالب سكان فان والبلدات والقرى التابعة لها بعدم الدخول للمنازل المتضررة بالزلزال الذي شهدته فان في 23 أكتوبر الماضي.

وأكد اطالاى في تصريح للفضائيات التركية صباح اليوم الخميس أن الزلزال آثار حالة من الهلع والخوف بين المواطنين الذين نزلوا إلى الشوارع.

وأشارت الفضائيات اليوم إلى أن عدد قتلى الزلزال الجديد بلغ 7 أشخاص وأصيب 23 آخرون. ووصل إلى مدينة فان في ساعة متأخرة من الليلة الماضية كل من بشير اطالاي نائب رئيس الوزراء وأحمد داود أوغلو وزير الخارجية للاطلاع على الأوضاع وعملية البحث والإنقاذ من بعد الكارثة الثانية للزلزال.

 وأعلن اطالاي أن أعداد القتلى وصلت إلى خمسة أشخاص وتم إنقاذ 22 شخصا آخر من تحت الأنقاض بعد التدخل الفوري لفرق الإنقاذ المتواجدة بالمدينة البالغ عددها 15 شخصا.

 وعلى أثر سماع نبأ وقوع الزلزال سارعت فرق الإنقاذ البالغ عددها 130 فرقة بالوصول إلى مدينة فان من المدن المجاورة للاسراع بعملية إنقاذ المواطنين، فيما تهدمت 25 عمارة على أثر زلزال ليلة أمس، منها 22 عمارة خالية مهجورة على أثر الأضرار الكبيرة التي تعرضت لها في زلزال 23 أكتوبر الماضي، وأما العمارات الثلاثة المتبقية هي فندقان أغلبية زبائنه من الصحفيين ومن العاملين بجمعية الهلال الأحمر التركية وعمارة سكنية ثالثة تدمرت تماما.

 وقد نقل الجرحى على متن طائرات إسعاف مروحية إلى المدن المجاورة (بتليس وارضروم ودياربكر) والعاصمة أنقرة لتلقي العلاج.

في سياق متصل، أعلن وزير التعليم عمر دينجر عن تمديد فترة عطلة المدارس في محافظة فان إلى تاريخ الخامس من ديسمبر القادم نظرا للأضرار والحالة النفسية التي يعيشها الأطفال جراء مخاوف استمرار الزلزال .. حيث ومن المعلوم كان من المقرر أن تستأنف المدارس اليوم دراستها من بعد زلزال 23 أكتوبر الماضي.

وأضافت الفضائيات أن فان تعرضت ليلة أمس إلى خمس هزات ارتدادية تراوحت قواتها بين 5ر4 درجة وأربع درجات و6ر3 درجة و2,3 درجة وثلاث درجات، وأكد خبراء الزلزالأن الهزات الارتدادية ستستمر لعدة أيام طويلة، مؤكدين أن زلزال ليلة أمس كسر جديد بالخط الفالق غير متعلق بالكسر الذي شهده نفس الخط تاريخ 23 أكتوبر، وأهم فترة حرجة ستشهدها المدينة بعد أسبوعين جراء التغيرات التي ستتطرأ على حركة الأرض على مدى الأيام المقبلة ولا تزال شبكة الكهرباء والماء مقطوعة عن المدينة.