العاهل السعودي يحذر من “تصدع” البيت الإسلامي ويدعو إلى “الوحدة لا الفوضى”

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

الرياض- وكالات:
دعا الأمير نايف بن عبد العزيز ولي العهد السعودي الاثنين قادة الأمة الإسلامية وشعوبها إلى اختيار “طريق الوحدة لا الفوضى”. وحذر، في كلمة ألقاها نيابة عن العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز، من “تصدع البيت الإسلامي الكبير”.
ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية عن الأمير نايف قوله خلال لقائه كبار المسئولين الأجانب ورؤساء البعثات الرسمية إلى الحج “أناشد قادة الأمة الإسلامية وشعوبها ان يتصدوا لدورهم التاريخي في زمن تقاطعت فيه الطرق وتشابهت في ظاهرها واختلفت في باطنها”.
وأضاف “ليكن الوعي سبيلنا بعد الله لنختار طريق الوحدة والهدف لا الفوضى”.
ويشير الأمير نايف على ما يبدو إلى حركات الاحتجاج والعنف في بعض الدول العربية، وخصوصا سوريا واليمن.
ودعا إلى “الإدراك بأن عوامل الخلاف والفرقة والتصدع في البيت الإسلامي الكبير لن يحمل في طياته غير الشتات والفوضى والضعف ولن يستفيد من ذلك غير أعداء الأمة الذين تربصوا بها ولا زالوا”.
واعتبر ولي العهد ان “ما تمر به أمتنا الإسلامية من تحديات متسارعة يستدعي منا جميعا أن نعي مخاطر المستقبل”. وقال: “إني لأناشد من أرض الرسالة ومهبط الوحي قادة الأمة الإسلامية وشعوبها أن يتصدوا لدورهم التاريخي، في زمن تقاطعت فيه الطرق وتشابهت في ظاهرها، واختلفت في باطنها”.
وشدد على ضرورة أن “يكون الوعي سبيلنا لنختار طريق الوحدة والهدف لا الفوضى، متكلين على الله سائلين العون والسداد وأن يرينا الحق حقاً والباطل باطلاً”.