وزير الدفاع العراقي يؤكد جاهزية القوات لحفظ الأمن بعد الانسحاب الأمريكي

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بغداد- وكالات:
أفاد مسؤول أمني رفيع المستوى اليوم الإثنين بأن وزير الدفاع العراقي بالوكالة سعدون الدليمي أبلغ القيادات الأمنية والعسكرية في مدينة بعقوبة جاهزية القوات العراقية لقيادة العملية الأمنية بعد انسحاب القوات الأمريكية من العراق نهاية العام الجاري.
وقال العميد الركن جميل الشمري قائد شرطة بعقوبة إن: “وزيرالدفاع العراقي وكالة سعدون الدليمي زار اليوم قيادة عمليات المحافظة وسط مدينة بعقوبة وبرفقته قائد القوات البرية الفريق الركن علي غيدان والعديد من قادة الأجهزة الأمنية والتقى القيادات الأمنية في العمليات الأمنية من قوات الشرطة والجيش بهدف الاطلاع على الواقع الأمني في عموم المناطق بعد الانسحاب الأمريكي”.
وأضاف :”الدليمي أثنى على أداء القوات العراقية في المحافظة وقدرتهم على حفظ الأمن والاستقرار وأن قوات الشرطة والجيش جاهزة لحفظ الأمن والقضاء على الجماعات المسلحة مع سد الفراغ الذي يخلفه الانسحاب الأمريكي”.
وفي الغضون، أعلنت الشرطة العراقية أنها تمكنت من اعتقال خمسة “أمراء” في تنظيم القاعدة شمالي مدينة الكوت. وقالت مصادر إن “قوات من مديرية المعلومات والتحقيقات الوطنية تمكنت اليوم من اعتقال خمسة أمراء من تنظيم القاعدة خلال مداهمات في قضاء الصويرة شمالي مدينة الكوت” وأن “عملية المداهمة والاعتقال تمت تنفيذا لمذكرات قبض صادرة من محكمة تحقيق الكوت وفقا لقانون الإرهاب”.