رائد شرطة يعتدي على ضابط وأمين بمرور الجيزة بعد احتجاز سيارة قريبه.. ومواطنون يتصدون له ويحررون محضر ضده

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • شهود: الضابط سب الثورة وهدد المتجمهرين.. والمواطنون رفضوا السماح بمغادرته
  • الشهود: “ابن عمة” الضابط وقف في الممنوع وسب أمين الشرطة.. والضابط سب زميله بعد إصراره على احتجاز سيارة قريبه

كتب – محمد جامع:

تعدى رائد شرطة بقسم بولاق الدكرور بالسب على زميل له بنفس الرتبة وأمين شرطة يعملان بالمرور بعدما أصرا على التحفظ على سيارة أحد أقارب زميله بسبب قيامه بتوقيف السيارة بوسط الطريق واستخدام زجاج سيارة معتم “فامية”, وحاول الضابط وقريبه التحرك بالسيارة إلا أن عشرات المواطنين تجمعوا أمامها ورفضوا السماح له بالمغادرة وأصروا على تحرير محضر بالواقعة.
وقال شهود عيان إن المشكلة بدأت في الساعة الثانية عشرة والنصف ظهرا حين أصر الشاب “أحمد م. أ.” على إيقاف سيارته ع. م . ا .649 وسط ميدان الجيزة, فتدخل أمين شرطة وطالبه بتحريك سيارته من الممنوع حتى لا تعوق الحركة بالميدان, إلا أن الشاب رد عليه قائلا إنه “لن يحرك سيارته من مكانها”, وعندما قال له أمين الشرطة إنه سيحرر له مخالفة مرورية 200 جنيه رد عليه قائلا إنه سيدفعها له علي الجزمة.
وأضاف الشهود أن الأمين رد عليه قائلا إنه سيصادر الرخص لتركيبه زجاج ( فاميه), فقام الشاب بسب الأمين بألفاظ نابية, فتدخل الرائد محمد عبود من مرور الجيزة وأمر بالتحفظ علي السيارة ووضع الكلابش في عجلة السيارة.
وقال الشهود إن الشاب اتصل بقريبه الرائد وليد الذي طالب الرائد محمد عبود في التليفون بالسماح لابن عمته بالانصراف بالسيارة, وهو ما رفضه الرائد ليفاجئ بسباب زميله له.. وسرعان ما حضر الرائد وليد للميدان وقام بفك عجلة السيارة بالكلابش الميري أمام ضباط المرور ووضعها في شنطة السيارة ثم قام بتركيب العجلة الإحتياطي “الإستبن”.
وبحسب شهود العيان, فقد قام الرائد بدفع أمين الشرطة وسيدة عجوز بيده وسبهما وسب الثورة والرائد محمد عبود والمواطنين المتجمعين وهددهم إذا منعوا السيارة من التحرك, ثم حاول التحرك بالسيارة لكن المواطنين أحاطوا به ورفضوا السماح له بالتحرك, وأصروا على ضرورة التحفظ على السيارة وتحرير محضر ضد رائد الشرطة وقريبه.
وأضاف الشهود أن اللواء عبد الموجود لطفي نائب مدير أمن الجيزة قدم إلى الميدان, وأمر برفع السيارة بونش المرور إلى قسم الجيزة بعد أن وعد المواطنين بأنه سيقوم بنفسه بعمل محضر بالواقعة يسجل فيه كل تفاصيل الحادث وأكد أنه لن يقوم بتسليم السيارة للضابط, لكن عددا من المواطنين أصروا على الإدلاء بأقوالهم في المحضر, كما أصر أربعة منهم بينهم محامية على التضامن مع ضابط المرور وأمين الشرطة والدخول معهما كطرف شاكي, هذا وقد أحيل المحضر إلي النيابة العامة المسائية بمجمع محاكم الجيزة للتحقيق .