نقاد يحتفون برواية شجرة العابد لعمار على حسن ويصفون أسلوبها بسحر السرد الناهل من الصوفية والباحث عن المصير

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • صلاح فضل: نموذجاً متفرداً في الرواية العربية ورويترز حكاية غرائبية لثائر أزهري اختلط عليه الواقع بالخيال

كتب –  عاطف عبد العزيز :

احتفى عدد من النقاد والمبدعين برواية “شجرة العابد” المرشحة لجائزة البوكر العربية للكاتب والباحث عمار على حسن، والتي تأخذ منحى ملحمياً في رسم أحداث تمتد بين الأرض والسماء  وتجري وقائعها على البر والبحر وفي الفضاء  متقلبة بين الواقع والخيال وشخوصها من الإنس والجن  وزمانها لحظة فارقة للصراع بين الشرق والغرب في أواخر عصر المماليك، ومكانها يصل صعيد مصر وصحاريها بالقاهرة في أيامها الزاهرة .

من جانبه وصفها الناقد الكبير الدكتور صلاح فضل بأنها تقدم نموذجاً متفرداً في الرواية العربية  يضاهي أدب أميركا اللاتينية، لكنه في الحقيقة يناظره من دون أن يأخذ عنه.

وقال حسين حمودة  الناقد الأدبي أنها تخفي وراءها جهدا كبيرا مبذولا وذائقة مدربة، صقلها الإطلاع على موروث طويل لاسيما عالم التصوف الرحب.

فيما أشار الدكتور السعيد الورقي إلى أن شجرة العابد تمثل سحر السرد العجائبي الذي ينهل من الصوفية  ويبحث عن مصير الإنسان  وحالات الوجود وسحر الشرق.

وقال الدكتور يسري عبد الله الرواية تمزج الفانتازي بالحقيقي  وتعتمد لغة شاعرية وتنطوي على العديد من القيم الإنسانية الخالدة.

في حين أكد حسن سرور انحيازها للطريقة المصرية في رؤية العالم  وفهم الدين .. أما وكالة رويترز فقالت عنها أنها حكاية غرائبية لثائر أزهري اختلط عليه الواقع بالخيال، ووصفتها أنباء الشرق الأوسط  بواقعية سحرية عربية جديدة.