بلال فضل: لم أتلق عروضا من “النهار” لتقديم برامج علي شاشتها.. وقرأت أخبار انضمامي لها مثلكم

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • العمل في قناة ” الشعب يريد” مستمر.. ونبحث عن صيغ قانونية لتمويل للقناة تضمن استقلالها
  • لم ندع لإنشاء الشعب يريد  لنظهر فيها.. والمشروع قائم على تقديم وجوه جديدة ولن يتأثر بعودة يسري فوده أو تعاقد حسين عبد الغني

 كتبت- ماريان أيوب :

قال الإعلامي بلال فضل للبديل أنه قرأ مثل كثيرين الخبر الذي تم تداوله علي موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك حول انضمامه إلي قناة النهار لمشاركة محمود سعد و حسين عبد الغني في تقديم برنامج أخر النهار..  مشيرا إلى أنه لم تصله أية عروض من قناة النهار لتقديم برنامج علي شاشتها.

وحول مشروع قناة الشعب يريد وهل تأثر بعد عودة يسري فوده لأخر كلام وتعاقد حسين عبد الغني مع النهار .. أكد بلال أن العمل علي مشروع القناة “الشعب يريد” قائم لكنه تأخر قليلا بسبب أجازة العيد وأضاف بلال إنهم فوجئوا أن القانون يضع عقبات أمام فكرة الاكتتاب ويبحثون حالياً عن حلول قانونية من بينها رفع نسبة المساهمة في رأس مال القناة مع وجود صيغة قانونية تحفظ استقلال القناة وتمنع المساهمين من التحكم فيها أو تغيير ملكيتهم خلال فترة بزوغها، مؤكدا أن الفكرة كانت ولاتزال تخضع للتطوير والدراسة، لأننا نعمل علي إطلاق قناة حرة تحمل روح ثوريه شبابية تقدم وجهة نظر مختلفة، وأكد بلال على إن الفكرة لم تتأثر بعودة يسري فوده وتعاقد حسين عبد الغني فالفكرة من البداية قائمة على أن تقدم القناة وجوها جديدة وقال نحن لا نقوم بعمل قناة لنظهر فيها ولكن لتعبر عن الحالة الثورية الحالية وأنها ستكون قناة ثورية في كل تفاصيلها وانها ستحرص على تقديم وجوه جديدة سواء كمقدمين للبرامج أو على مستوى الضيوف .. كما أنها ستعتمد على التواجد المستمر في الشارع .. ونحن حريصيين على ألا نفرض وجوه معينة على أصحاب القناة بل سنترك لحرية لمجلس الادراة والجمهور لاختيار من يريد كجزء من فكرة القناة .

و قال  بلال انه وضع قواعد محددة كشرط لقبول أي عرض تقديم برامج خلال الفترة القادمة أولها ألا تكون مملوكة لأحد أعضاء الوطني المنحل  ثانيها أن يضمن العرض له الحرية الكاملة لإبداء رأيه دون قيود عليه وعلى حريته وأن يصل برأيه وبما يريد قوله للناس.. وأشار إلى أن سيقوم بدراسة أي عرض يضمن له هذه الشروط فالأهم أن يقول كلمة حق ويصل برأيه للناس.

كان سمير يوسف أحد الشركاء بقناة النهار قد قال للبديل إن القناة تدرس حاليا التعاقد مع أحد الشخصيات الإعلامية المعروفة  لمشاركة الإعلاميين محمود سعد و حسين عبد الغني  في تقديم برنامج “أخر النهار” فيما قال نشطاء على فيسبوك وتويتر إن بلال فضل هو المقصود كما تم تداول أخبار عن التعاقد مع بلال فضل فعليا .