إختفاء اثنين من معتصمي السويس.. وإبنة محمد التمساح: آخر اتصال معه كان خلال المظاهرة أمام الأمن الوطني

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتب- السيد عبد اللاه:
قالت جهاد التمساح ابنه محمد التمساح أحد متظاهري السويس الذين تم إحالتهم اليوم إلى المحاكمة العسكرية إن الإتصال بوالدها ومحمد الجنايني إنقطع منذ عدة ساعات.
وأوضحت أن آخر إتصال تم مع والدها كان أثناء مشاركته في المظاهرة أمام مبنى جهاز الأمن الوطني.
يذكر أن محمد الجنايني هو أحد المعتصمين الستة الذين نظموا إضرابا عن الطعام بالسويس وتقدموا ببلاغ يتهم قوة قسم السويس بإحتجازهم والإعتداء عليهم.
وكان الحاكم العسكري بالسويس قد نفى اليوم إصدار قرار باعتقال محمد التمساح وعشرة من المضربين عن الطعام كما أشيع بين المتظاهرين, مؤكدا أنه أحال فقط قضية اتهامهم بالتسبب في حدوث توتر أمني إلى القضاء العسكري.