مسيرة “لا المحاكمات العسكرية” تعود للتحرير.. والمحتجون يهتفون: ” قلنا حكومة مدنية مش محاكمة عسكرية

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتب – عاطف عبد العزيز ومحمود هاشم:
عاد ما يقرب من ألف متظاهر شاركوا في مسيرة ” لا للمحاكمات العسكرية” إلى ميدان التحرير بعد تنظيمهم وقفة إحتجاجية أمام دار القضاء العالي, للمطالبة بوقف المحاكمات العسكرية للمدنيين ومحاكمتهم أمام قاضيهم الطبيعي.
وشارك في المسيرة عشرات من أسر المحاكمين عسكريا , كما انضم لها المئات من المواطنين خلال سيرها من التحرير إلى دار القضاء العالي, وقدرت مصادر أعداد المتظاهرين أمام دار القضاء بعد انضمام المواطنين للمسيرة بما يقرب من ألف محتج.


وردد المتظاهرون هتافات مثل ” عسكر عسكر عسكر ليه إحنا في ليبيا ولا ايه” و ” يا حرية فينك فينك حكم العسكر بينا وبينك” ويا طنطاوي قول لعنان لن يحكمنا رئيس أركان”, و” ياسيادة النائب العام قولي الحكم الفوري بكام”.
ورفع المتظاهرون لافتات كتبوا عليها” لا للمحاكمات العسكرية” و” نطالب بالإفراج عن المنديين المحاكمين عسكريا وإعادة محاكمتهم مدنيا” و” قلنا حكومة مدنية مش محاكمة عسكرية”.