مظاهرة لعمال “بوليفار” إحتجاجا على خفض رواتبهم.. وإضراب بشركة غزل المحلة للمطالبة بالتحقيق فى وقائع فساد

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتب- يوسف شعبان ومحمد الشوبري:
تظاهر المئات من عمال الشركة العربية للغزل والنسيج بوليفار أمام بوابات الشركة إحتجاجاً على صدور أوامر بتخفيض المرتبات, مطالبين بعودة الشركة للقطاع العام وتعديل الرواتب, فيما دخل موظفو الصرافة بشركة غزل المحلة في إعتصام مفتوح وإضراب عن العمل للمطالبة بالتحقيق في وقائع فساد داخل الشركة وإلغاء قرار فصل مدير الخزينة بعد كشفه عن فساد موظف بالشركة.
وقال أحد عمال شركة بوليفار للبديل إنهم فوجئوا بقيام الإدارة بتخفيض رواتبهم, وهو ما دفعهم للتظاهر للمطابلة بتعديل الأجور المتدنية وعودة الشركة للقطاع العام, معتبرا أن تقليل رواتبهم ما هو إلا محاولة لإجبارهم على الإستقال حتى تتم تصفية الشركة وبيع الأرض المقامة عليها.
وقال أحد العمال إن ما يؤكد مخاوفهم من تصفية الشركة هو قيام الإدارة بيع ماكينتين لم يمر علي شرائهما اكثر من 15 عاما, رغم أنهما بحالة جيدة وقادرتين علي العمل لـ50 عاما أخري, إضافة إلى بيع إحدى الأراضي التابعه للشركة والتي يبلغ ثمنها طبقا لسعر السوق أكثر من 80 مليون جنيه في حين تم بيعها بأقل من 36 مليون جنيه لأحد رجال الحزب الوطني المنحل.
من جهة أخرى, نظم موظفو الصرافة بشركة غزل المحلة وقفة إحتجاجية أمام مبنى الإدارة إحتجاجا على عدم التحقيق فى المخالفات المالية التى ارتكبها عدد من الموظفين والتى قدرت بنصف مليون جنية، بالإضافة لإصدار الإدارة قرارا بنقل مديرإدارة الخزينة عقابا له على إكتشاف اختلاس أحد الموظفين بالشركة للأموال.
وأعلن الموظفون خلال الوقفة عن دخولهم في إضراب مفتوح عن العمل وإعتصامهم بمقر الشركة حتى إلغاء القرار, أوضح إيهاب جميل أحد الموظفين أنهم لن يفضوا إحتجاجهم إلا بعد إلغاء قرار المفوض العام للشركه المهندس أحمد ماهر بفصل محمد أمين مدير إدارة خزينة شركة الغزل, بعد إكتشافه عملية إختلاس بـ 20 ألف جنيه استولى عليها أحد موظفي الخزينة.
وأضاف جميل أنهم يطالبون أيضاً بالتحقيق فى المخالفات المالية داخل حمام السباحه الخاص بالشركه والتى تقدر بنصف مليون جنيه.