تأجيل قضية الفقي إلى 28 سبتمبر و”الشيخ” إلى الغد.. ورئيس المحكمة يمنع كاميرات التليفزيون من تسجيل شهادة الشهود

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

 كتب ـ أحمد رمضان:

قررت محكمة جنايات القاهرة بالتجمع الخامس, تأجيل ثاني جلسات محاكمة أسامة الشيخ رئيس اتحاد الإذاعة والتلفزيون السابق، المتهم بإهدار المال العام و الإضرار العمدى, لجلسة صباح غد الثلاثاء للاستماع إلى باقي شهود النفي في القضية

فيما قرر المستشار عبد الله أبو هاشم خلف رئيس المحكمة، منع التسجيل من قبل كاميرات التلفزيون المصري من تسجيل كلام الشهود، والاكتفاء فقط بكاميرات التصوير الثابت للصحف، على الرغم من قرار المستشار حسام الغرياني رئيس المجلس الأعلى للقضاء ورئيس محكمة النقض، بتصوير المحاكمات وعلانيتها.

وطلب دفاع أسامة الشيخ, تشكيل لجنة من غرفة صناعة السينما لبحث وقائع الدعوى, استنادا إلى تقارير اللجنة المكلفة من النيابة العامة لوضع تقرير عن القضية، إضافة إلى الاستماع إلى أقوال شهود الإثبات والنفي في القضية.

وكانت تحقيقات نيابة الأموال العامة في القضية قد كشفت أن أسامة الشيخ أثناء توليه منصب رئيس الاتحاد، قام بإبرام 10 عقود لشراء حق عرض مجموعة من الأعمال الفنية بمبالغ فيها عن سعرها الحقيقي, فضلا عن أن عملية الشراء كانت بدون عرض الأعمال على اللجنة المختصة بالاتحاد لتقيم تلك الأعمال و قيمتها المادية, ما تسبب في إهدار ما يزيد عن 19 مليون و600 ألف جنيه على الدولة.

وفي سياق متصل قررت المحكمة تأجيل محاكمة انس الفقى وزير الإعلام السابق بتهمة إهدار المال العام و الاستيلاء عليه من خلال إعطاء حق عرض الدوري المصري لكرة القدم على القنوات الفضائية بدون مقابل لجلسة 18 سبتمبر المقبل لحين اطلاع الدفاع على أوراق القضية , ذلك بعد ما تقدم رئيس دفاع المتهم بطلب التأجيل  .

شهدت الجلسة حضور امني كثيف , حيث حضر المتهم من محبسه وسط حراسة أمنية مشددة في محاولة لتأمينه من قبل رجال الأمن المركزي و رجال القوات المسلحة , و قد بدأت الجلسة بعد أن سمح القاضي لكاميرات التلفزيون المصري التي نقلت وقائع المحاكمة على الهواء مباشرة , حيث أن الجلسة لم تستمر أكثر من 10 دقائق استمعت فيها إلى أقوال المتهم انس الفقى الذي نفى فيها التهم الموجه إليه .