المجلس العسكري يكلف اللواء مصطفي كامل بإنهاء أزمات الرياضة المصرية

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

 

كتب – خالد حسين :

رفض المجلس العسكر طوال الفترة الماضية فكرة التدخل لإنهاء أي أزمات او خلافات من التي تدور داخل الوسط الرياضي، رغم محاولات العديد من المسئولين علي الساحة الرياضية المصرية اللجوء اليه لحل بعض الخلافات.

وعلم “البديل” أن المجلس قرر تكليف اللواء مصطفي كامل رئيس جهاز الرياضة العسكري بإنهاء كافة الخلافات الموجودة علي الساحة الرياضية، مع منحه كافة الصلاحيات لإتخاذ القرارات التي يراها تصب في المصلحة العامة للرياضة المصرية، بحيث تكون قراراته نهائية وملزمة لجميع الأطراف دون أي مناقشات.

وكان العديد من الشخصيات قد حاولوا علي مدار الفترة الماضية اللجوء للمجلس العسكري للشكوي من بعض الأمور، علي رأسهم حسن حمدي رئيس النادي الأهلي والذي دخل في صدام مع المجلس القومي للرياضة برئاسة المهندس حسن صقر، بسبب لائحة الاندية الرياضية الجديدة والتي تحوي بند الثماني سنوات الذي يمنع أعضاء مجالس الإدارات في الأندية من الترشح في الانتخابات للاستمرار في مناصبهم بعد مرور ثماني سنوات علي تواجدهم في تلك المناصب، وهو ما سيطيح بمعظم أعضاء المجلس الأحمر في الانتخابات القادمة.

كما جاءت أزمة النادي الأهلي مع محافظة القاهرة والحجز علي أرصدة النادي بالبنوك بسبب عدم سداد الأقساط الخاصة بأرض النادي بالجزيرة، من الأمور التي حاول رئيس القلعة الحمراء مناقشة المجلس العسكري فيها، إلا أنه فشل في ذلك علي مدار الفترة المضية.

كما واجه سمير زاهر رئيس اتحاد كرة القدم نفس الفشل، حينما حاول اللجوء للمجلس العسكري للوصول الي قرار في أزمة إلغاء الهبوط هذا الموسم والتي ينادي بها عدد من الأندية، إلا أن محاولاته باءت بالفشل، حيث جاءه الرد بعدم تفرغ أعضاء المجلس العسكري لحل الأزمات الرياضية، وسط المشاغل والهموم الكبيرة التي تواجههم في إدارة شئون البلاد خلال الفترة الحالية.