بيريز: إسرائيل أقرب اليوم إلى تحقيق السلام مع الفلسطينيين بدلا من سبتمبر الذي يهدد بالخطر

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

القدسوكالات:

صرح الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز الثلاثاء أن الدولة العبرية أقرب اليوم إلى تحقيق السلام مع الفلسطينيين، أكثر من الماضي. وقال إن السلام أقرب بكثير من سبتمبر الفظيع الذي يهدد بالخطر ويمكن أن تنجسر الفجوة بيننا وبين جيراننا الفلسطينيين وأن يكون هناك حلا“.
وردا على سؤال عما إذا كان يعتمد في تصريحاته على اتفاقية مفاجئةكما حدث في اتفاقات أوسلو التي أطلقها مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس في 1993، قال بيريز يوجد اتصالات مع الجانب الفلسطيني ولا يوجد مفاجآت“.
وأضاف قرأت استطلاعات الرأي الأخيرة حول مواقف الشعب الفلسطيني إزاء السلام وظهرت من خلالها الصورة بأن سكان الضفة الغربية وغزة يريدون السلام. أعتقد أننا أقرب لتحقيق السلام اليوم أكثر عما هو الحال في الماضي” .
وحول المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية المتعثرة، أكد شيمون بيريز أن مسيرة السلام لم تنته، بل يتوجب على الجهات جسر الهوة وإتمام بناء ما تبقى من الجسر لكي نحقق السلام“.
وشدد بيريز على أهمية المفاوضات الثنائية بين رئيس السلطة الفلسطينية والحكومة الإسرائيلية، مؤكدا أن الحكومة الإسرائيلية متمسكة بفكرة الدولتين لشعبين ولم تتخل عنها.
ونفى عزم إسرائيل الرد على المشروع الفلسطيني طلب انضمام دولة فلسطينية إلى الأمم المتحدة في سبتمبر، بإلغاء اتفاقية أوسلو“. وقال لا أساس لهذه النشرات، مؤكدا أن دولة إسرائيل تحترم الاتفاقات التي وقعت عليها ووافقت على إبرامها“.
وكانت صحيفة هآرتس الإسرائيلية ذكرت الإثنين أن إسرائيل تدرس إمكانية إلغاء اتفاقات اوسلو حول الحكم الذاتي الفلسطيني المبرمة في 1993 ردا على المشروع الفلسطيني طلب انضمام دولة فلسطينية إلى الأمم المتحدة في سبتمبر المقبل.