طائرات بريطانية تقصف مبنى للمخابرات الليبية في طرابلس

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

لندن- وكالات:
أعلنت وزارة الدفاع البريطانية اليوم أن طائراتها قصفت أمس أحد المباني الرئيسية للمخابرات الليبية والذي تستخدمه قوات القذافي. وذكرت وزارة الدفاع البريطانية في بيان أن “الهجوم استهدف مبنى الجهاز المركزي للبحوث الإلكترونية في طرابلس في ساعة مبكرة من صباح أمس وشنه سلاح الجو الملكي البريطاني بطائرات تورنادو وتايفون”.
وتصف السلطات الليبية المنبى بأنه أكاديمية هندسية إلا أن وزارة الدفاع البريطانية شددت على أن المبنى يعد هدفا “شرعيا تماما” حيث استخدم لفترة طويلة كغطاء “لأنشطة شنيعة” يقوم بها نظام القذافي.
وأوضحت الوزارة أنه “إلى أن تخلت ليبيا عن برنامجها لأسلحة الدمار الشامل في عام 2003 فقد استخدم المبنى في تطوير صواريخ بعيدة المدى كما بينت عمليات المراقبة الأخيرة أنه لا يزال قيد الاستخدام من قبل الأجهزة الأمنية لقوات القذافي”.
وقال منسق الاتصالات الاستراتيجية في رئاسة الأركان البريطانية اللواء نيك بوب إن “القوات البريطانية التي تدعم عملية حلف شمال الأطلسي (ناتو) في ليبيا ساعدت في الحفاظ على وتيرة الضغط على نظام العقيد القذافي من خلال تفجير مبنى رئيسي للمخابرات في طرابلس والحاق مزيد من الخسائر في القوات التي حشدت ضد الشعب الليبي في زلتين وغريان”