اللجنة العليا للانتخابات تعلن: 1,1 مليون ناخب يحق لهم الإدلاء بأصواتهم في السعودية

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • الانتخابات تجري دون حضور للنساء لا ترشحا ولا انتخابا ومن المفترض أن تشترك في الانتخابات اللاحقة

الرياضوكالات:

نقلت وكالة الأنباء السعودية عن المتحدث الرسمي باسم اللجنة العامة للانتخابات البلدية جديع بن نهار القحطاني قوله الأحد إن أعداد الناخبين المسجلين بلغ أقل من 1,1 مليون شخص. وأضاف بعد استبعاد المتوفين ومن استبعدتهم لجان الفصل في الطعون الانتخابية، أصبح عدد الناخبين الذين يحق لهم التصويت مليون و83 ألف ناخب مسجلون في جداول القيد بشكلها النهائي“.
وأوضحت الوكالة أنه تم إعلان جداول قيد الناخبين الأولية ونشرها لمدة محددة وبالشكل الذي أتاح الاطلاع عليها لمن يعنيهم الأمر وفتح مجال الاعتراض عليها والبت فيها“.
ولم يذكر المصدر عدد الذين يحق لهم الإدلاء بأصواتهم ولم يسجلوا أسماءهم في قيد الناخبين. وتجري الانتخابات في ظل غياب تام للمرأة ترشيحا واقتراعا.

لكن مجلس الشورى أقر الشهر الماضي توصية باتخاذ كافة التدابير اللازمةلإشراك المرأة وفقا لضوابط الشريعةكناخب في انتخابات المجالس البلدية مستقبلا وليست تلك التي ستجري العام الحالي.
وتشهد السعودية في 29 سبتمبر المقبل انتخابات بلدية هي الثانية في تاريخ المملكة. وفي مايو 2009، مددت الحكومة لعامين ولاية المجالس البلدية مع انتهائها في نهاية العام المذكور.
وكانت المملكة نظمت العام 2005 اول انتخابات بلدية لاختيار نصف أعضاء المجالس البلدية وعددها 178 في كل أنحاء البلاد، علما بأن السلطات تعين النصف الآخر.