“أحرار الجماعة الإسلامية”: مليونية “الهوية والشرعية” دعوة للفتنة والوقيعة ونقطة سوداء في تاريخ التيارات الإسلامية

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • بيان الإئتلاف يؤكد تضامنهم مع معتصمي التحرير.. ويتهم  قادة الجماعة بتغيير وجهتها والتحول لخدمة “أمن الدولة”
  • منسق الإئتلاف: سنتقدم غدا ببلاغ للنائب العام ضد المتحدث باسم الجماعة بسبب تصريحاته المسيئة للثوار 

 كتب- عاطف عبد العزيز:

 أكد ائتلاف أحرار الجماعة الإسلامية تضامنه مع جميع مطالب الثورة والمعتصمين بميدان التحرير، واعلن في بيان له اليوم رفضه التام لتوجهات وسياسات قادة الجماعة الإسلامية متهمهم بتغيير وجهتها إلي طريق يخدم مصالحهم الخاصة، التي تصب في مصلحة أجندة جهاز أمن الدولة الدولة المنحل.

 وحذر البيان السلفيين والجماعة الإسلامية، مما أسماه جمعة الفتنة والوقيعة يوم 29 يوليو المقبل، مؤكدا أنها ستكون نقطة سوداء في تاريخ الجماعات والتيارات الإسلامية .

وقال البيان الذي أعلنه خالد عبود، ومحمد عبد الحميد، ومحمد حسن، مؤسسو ائتلاف أحرار الجماعة الإسلامية إن هناك مخطط يهدف الى التفريق بين قوى الثورة، وضرب بعضها ببعض لصالح انصار النظام السابق ، ووصف المخطط بانه خبيث لانه يستخدم العاطفه الدينية لدى الشباب المسلم.

 وأضاف أن”جميع التيارات السياسية ومن بينها التيار الإسلامي شاركت في الثورة، ولم تكن هناك تفرقة بين أي تيارات أو أطياف سياسية، وكان الجميع متوحدين علي هدف واحد هو إسقاط النظام، لذلك لابد أن نستمر متوحدين حتي نطمئن إلي زوال نظام مبارك ’’.

وانتقد البيان تصريحات عاصم عبد الماجد المتحدث بإسم الجماعة الإسلامية بشأن معتصمي التحرير، مؤكداً أن ميدان التحريرهو ميدان الشهداء وأسر المعتقلين والشرفاء الذين يطالبون بالعدالة الإجتماعية والحرية، وبه نخبه كبيرة من المثقفين .

 وفي تصريح خاص لـ ’’ البــديـل’’ قال خالد عبود منسق ائتلاف أحرارالجماعة الاسلامية انهم سيتقدمون غدا ببلاغ للنائب العام ضد عاصم عبد الماجد، بسبب تصريحاته المسيئة للمعتصمين، مشيرا الى انهم يعارضون النزول فى جمعة الفتنة والوقيعة، ويدعون التيارات الاسلامية لعدم النزول حتى لاتحدث فتنه بينهم وبين المعتصمين .

جدير بالذكر ان خالد عبود40 عاماً أحد القيادات الشابة بالجماعة، وحاصل على ليسانس حقوق وتجارة واعتقل عام  92 لعده شهور، وتم اعتقالة مره اخرى من عام 95 الى عام 2006 ، ودخل فى خلافات مع قيادات الجماعة بسبب ما وصفه بارتمائها فى أحضان النظام .