آلاف المتظاهرين بالإسكندرية يهتفون في مسيرة للمنطقة الشمالية “الشعب يريد ثورة من جديد”

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

 

  • المتظاهرون يطالبون بالقصاص لدماء الشهداء ..والمحلاوي: مفيش حاجة اسمها مبادئ فوق دستورية

الإسكندرية – محمد عبد الغني وشيماء عثمان :

انطلق الآلاف من متظاهري الإسكندرية في مسيرات حاشدة من أمام مسجد القائد إبراهيم عقب أداء صلاة الجمعة اليوم متجهين إلى مقر المنطقة الشمالية العسكرية بسيدي جابر .. وردد المتظاهرون هتافات مدوية تندد بموقف المسئولين بمجلس الوزراء والمجلس العسكري الذي اعتبروه سلبيا لعدم  القيام بإجراءات جدية  منذ قيام الثورة وحتى الآن من شأنها تحقيق القصاص لدماء الشهداء الذين قضوا أثناء أحداث ثورة25يناير..ونددوا بعدم محاكمة مبارك وأسرته حتى الآن  حتى أن شائعات ترددت بأنه قد هرب وغادر مصر

وشارك في مظاهرات الإسكندرية الناشط السياسي جورج إسحق ..وهتف المتظاهرون: الشعب يريد ثورة من جديد.. ويا طنطاوي قول لعنان الشرعية من الميدان.. وتمثيلية مسرحية شالوا حرامية وجابوا حرامية

وفي سياق متصل ألقى الشيخ أحمد المحلاوي خطبة الجمعة بمسجد القائد إبراهيم بمحطة الرمل وحذر خلالها أنصار الدستور أولا من أنهم يريدون الالتفاف على إرادة الشعب وقال :مفيش حاجة اسمها مبادئ فوق دستورية .. كما طالب بفض الإعتصامات بجميع ميادين مصر مشيرا إلى أننا في حاجة للعمل وليس للاعتصام والإضراب

وفي السياق ذاته قال أحمد نصار – عضو المكتب التنفيذي لائتلاف شباب الثورة بالإسكندرية – أن أعضاء الائتلاف قد قرروا عدم المشاركة في مسيرات اليوم   نظرا لسابق التظاهر والاعتصام أمام مقر قيادة المنطقة الشمالية العسكرية عشرات المرات السابقة دون أي استجابة من قبل المجلس العسكري مشيرا إلى  أن هناك العديد من طرق الاحتجاج السلمية الأخرى التي يتبعها أعضاء الائتلاف والقوى السياسية للضغط على المجلس العسكري للاستجابة لمطالب الثورة  مشيرا إلى أن التوجه لأماكن عسكرية  يعد أمرا خطيرا بعد ظهور العديد من الأشخاص التابعين للنظام السابق والذين يحاولون إشعال الموقف بين الجيش والشعب  بغير فصل بين الجيش كقوة وطنية مصرية وبين المجلس العسكري الذي يقوم حاليا بمهمات سياسية وهو ما قد يؤدي إلى ما لا يحمد عقباه.