طنطاوي يطالب الحكومة باستعادة الأمن وتهيئة البلاد لإجراء الانتخابات

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • أنباء الشرق الأوسط : طنطاوي ناشد الحكومة سرعة اتخاذ الإجراءات القانونية ضد كل من أفسد أو اشترك في إفساد الحياة السياسية

البديل – وكالات :

طالب المشير حسين طنطاوي رئيس المجلس العسكري اليوم الخميس حكومة الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء بسرعة استعادة الأمن والهدوء والاستقرار ومواجهة أية محاولة للعبث بأمن البلاد ومصالحها العليا أو الإضرار باقتصادها وتهيئة البلاد لإجراء انتخابات ديمقراطية وإعداد دستور جديد للبلاد وانتخاب رئيس الجمهورية والتخطيط العلمي المدروس لتحقيق مطالب الثورة وأهدافها وطبقا لما تقتضيه مصالح الوطن العليا.

وناشد المشير طنطاوي الوزراء سرعة اتخاذ الإجراءات القانونية ضد كل من أفسد أو اشترك في إفساد الحياة السياسية خلال الفترة السابقة، واتخاذ ما يلزم من إجراءات للتصدي بكل حزم لكل صور وأشكال الفساد والمفسدين مع دعم كافة الأجهزة الرقابية المختصة لتنفيذ ذلك ومساندة الأجهزة القضائية المختصة لتمكينها من أداء مهامها بشأن محاكمة رموز النظام السابق وبما يضمن حصول الدولة على حقوقها وفقا لما تتطلبه التشريعات الوطنية والدولية.

وفيما يلي نص تكليفات القائد العام رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة المشير حسين طنطاوي لحكومة الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء .

– سرعة استعادة الأمن والهدوء والاستقرار ومواجهة أية محاولة للعبث بأمن البلاد ومصالحها العليا أو الإضرار باقتصادها.

– التخطيط العلمي المدروس لتحقيق مطالب الثورة وأهدافها وطبقا لما تقتضيه مصالح الوطن العليا.

– اتخاذ ما يلزم من إجراءات للتصدي بكل حزم لكل صور وأشكال الفساد والمفسدين مع دعم كافة الأجهزة الرقابية المختصة لتنفيذ ذلك.

– مساندة الأجهزة القضائية المختصة لتمكينها من أداء مهامها وبما يضمن حصول الدولة على حقوقها وفقا لما تتطلبه التشريعات الوطنية والدولية.

– تفعيل دور صندوق الرعاية الصحية والإجتماعية لضحايا ثورة 25 يناير 2011 وأسرهم مع سرعة صرف التعويضات لأسر الشهداء خلال مدة أقصاها شهر وتقديم كافة أوجه الرعاية الصحية والإجتماعية للمصابين وأسرهم.

– تنفيذ حكم محكمة القضاء الإداري بشأن حل المجالس المحلية وإتخاذ ما يلزم من إجراءات في هذا الشأن.

– إستمرار سياسة الحوار مع كافة أطياف الشعب والقوى السياسية للوصول إلى الصيغ التي تخدم المصلحة العليا للبلاد.

– الدعم الكامل للشباب أمل الوطن ومستقبله لتحقيق آماله وطموحاته وبناء مصر المستقبل.

– مساندة الأجهزة القضائية المختصة لتمكينها من أداء مهامها وبما يضمن حصول الدولة على حقوقها وفقا لما تتطلبه التشريعات الوطنية والدولية.

– تفعيل دور صندوق الرعاية الصحية والإجتماعية لضحايا ثورة 25 يناير 2011 وأسرهم مع سرعة صرف التعويضات لأسر الشهداء خلال

مدة أقصاها شهر وتقديم كافة أوجه الرعاية الصحية والإجتماعية للمصابين وأسرهم.

– تنفيذ حكم محكمة القضاء الإداري بشأن حل المجالس المحلية وإتخاذ ما يلزم من إجراءات في هذا الشأن.

– إستمرار سياسة الحوار مع كافة أطياف الشعب والقوى السياسية للوصول إلى الصيغ التي تخدم المصلحة العليا للبلاد.

– الدعم الكامل للشباب أمل الوطن ومستقبله لتحقيق آماله وطموحاته وبناء مصر المستقبل.

– وضع السياسات المالية والاقتصادية المتوازنة التي تحقق العدالة الاجتماعية للشعب مع عدم تحميل ميزانية الدولة لأي أعباء ترتب حقوقا على الأجيال القادمة على أن تتضمن هذه السياسات بناء نظام ونموذج إقتصادي قادر على الاستجابة لأحلام وتطلعات الشعب في العيش الكريم من خلال المحددات الرئيسية الأتية.

-استنهاض النمو الاقتصادي عبر رفع معدل الاستثمار، تفعيل دور المجلس الأعلى للأجور، مواجهة أزمة البطالة، تحقيق عدالة توزيع الثروة، اتخاذ إجراءات فعالة للسيطرة على أسعار السلع والخدمات، تبسيط الإجراءات لكافة الخدمات التي تقدمها أجهزة الدولة للمواطنين، تلبية الاحتياجات الأساسية للمواطنين والتحقق من كفاية المخزون من السلع الاستراتيجية، تنمية المناطق العشوائية لتحقيق الاستقرار والأمن الإجتماعي ودعم إسكان محدودي الدخل.

وكان الوزراء الجدد فى حكومة الدكتور عصام شرف قد ادوا اليمين القانونية الخميس أمام القائد العام رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة المشير حسين طنطاوى.

وضم التشكيل الوزاري الجديد في حكومة – الدكتور علي السلمي نائب رئيس الوزراء للتنمية السياسية والتحول الديمقراطي وزيراً لقطاع الأعمال العام

– الدكتور حازم الببلاوي نائبا لرئيس مجلس الوزراء ووزيراً للمالية

– الدكتور حسن أحمد يونس وزيراً للكهرباء والطاقة

– والسيدة فايزة محمد أبوالنجا وزيراً للتخطيط والتعاون الدولي

– السيد المهندس ماجد إلياس غطاس وزير الدولة لشئون البيئة

– السيد الدكتور محمد فتحي عبدالعزيز البرادعي وزيراً للإسكان والمرافق والتنمية العمرانية

– السيد الدكتور أحمد جمال موسى وزيراً للتربية والتعليم

– السيد منير فخري عبدالنور وزيراً للسياحة

– السيد المستشار محمد عبدالعزيز إبراهيم الجندي وزيراً للعدل

– السيد منصور عبدالكريم مصطفى عيسوي وزيراً للداخلية

– السيد الدكتور أحمد حسن البرعي أحمد البرعي وزيراً للقوى العاملة والهجرة

– السيد الدكتور جودة عبدالخالق السيد محمد وزيراً للتضامن والعدالة الإجتماعية

– السيد الدكتور عماد بدر الدين محمود أبوغازي وزيراً للثقافة

– السيد المهندس محمد عبدالله محمد عبدالمنعم غراب وزيراً للبترول والثروة المعدنية

– السيد أسامة حسن عطوة هيكل وزيراً للاعلام

– السيد محمد أحمد عطية وزيراً للتنمية المحلية

– السيد معتز محمد حسني خورشيد وزيراً للتعليم العالي والدولة للبحث العلمي

– السيد محمد عبدالفضيل القوصي وزيراً للأوقاف

– السيد محمد كامل عمرو وزيراً للخارجية.

– السيد لطفى مصطفى كمال وزيراً للطيران المدني.

– السيد الدكتور مهندس محمود عبدالرحمن السيد عيسى وزيراً للصناعة والتجارة الخارجية

– السيد الدكتور مهندس علي إبراهيم صبري وزيراً للدولة للانتاج الحربي

– السيد الدكتور مهندس محمد عبدالقادر محمد سالم وزيراً للإتصالات وتكنولوجيا المعلومات

– السيد الدكتور عمرو محمد حلمي وزيراً للصحة والسكان

– السيد الدكتور علي زين العابدين سالم هيكل وزيراً للنقل

– السيد الدكتور صلاح يوسف فرج وزيراً للزراعة واستصلاح الأراضي

-السيد الدكتور هشام محمد قنديل وزيراً للمورد المائية والري