مسيرتان من التحرير لمجلس الوزراء والمجلس العسكري.. والعشرات يضربون عن الطعام والكلام

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • إرتفاع عدد المضربين عن الطعام إلى 175.. وأحد المضربين عن الكلام يكتب:” “أنا أخرس بأمر المجلس العسكري”

كتب -عاطف عبد العزيز ومحمود عبد المنعم وعمرو شوقى:

واصل آلاف المحتجين إعتصامهم بميدان التحرير لليوم الثاني والعشرين على التوالي, وكشف عدد من المعتصمين عن إعدادهم لتنظيم مسيرتين مساء اليوم إلى مجلس الوزراء والمجلس العسكرى للمطالبة بتنفيذ باقي مطالب الثورة, ومحاكمة مبارك فى ميدان التحرير وليس فى شرم الشيخ.

يأتي ذلك, فيما إرتفع عدد المضربين عن الطعام بميدان التحرير إلى

أكثر من 175 شخصاً، وقالت مصادر طبيبة إن عددا من المضربين أصيبوا بحالات إغماء متكررة جراء انخفاض ضغط الدم، وتم نقلهم لتلقى العلاج بمستشفيات المنيرة والهلال .

إلى ذلك, دخل العشرات من المعتصمين فى اضراب عن الكلام.

وقال محمد محمد يسرى (21سنة) طالب بالفرقة الأولى تمثيل و إخراج بمعهد الفنون المسرحية إنه قرر الدخول فى إضراب مفتوح عن الكلام منذ صباح أمس إحتجاجاً على عدم إستجابة المجلس العسكرى لمطالب للثوار .

ورفض محمد أن يتكلم مع “البديل” و أصر على أن يكتب بيده ما يريد التعبير عنه وأنهى حديثه معنا بكتابة “أنا أخرس بأمر المجلس العسكرى لحين يرجع له حاسة السمع”.

من جانبها, قالت “أم الراوي” إحدى المضربات عن الطعام للبديل: إن إضرابها دخل يومه الخامس, مشيرة إلى أنها تعمل داعية اسلامية في أحد المساجد، وأكدت رفضها لما قاله مشايخ الأزهر للمضربين مشيرة الي أن المضرب اذا مات فهو شهيد لان نيته ليست الانتحار ولكن لتحقيق هدف نبيل .

وقال الدكتور “شادي عبد الكريم “أحد أطباء المستشفى الميداني إنه يتم متابعه حالات المضربين أولا بأول ويتم تركيب المحاليل الطبية لبعض الحالات المتأخرة منهم ،واشار إلى أن عشرات المعتصمين أكدوا أنهم سينظمون اضراباً جماعياً يوم الجمعة القادمة، اذا لم يتم تحقيق مطالب الثورة.

وفى سياق اخر كشف الناشط “محمد الدريني” للبديل  انهم قبضوا بالامس على العديد من البلطجية بينهم احد افراد امن الميدان الذى اندس بين المعتصمين وقام بسرقه متعلقات زملائهم وأثناء التحقيق معه اعترف بأنه يعمل لحساب بعض الاشخاص منهم امين شرطة

واعلن معتصمو التحرير من فوق احد المنصات مطالبهم بمحاكمة مبارك فى ميدان التحرير وليس فى شرم الشيخ فيما يعتزم المئات منهم تنظيم مسيره الى مجلس الوزراء واخرى للمجلس العسكرى مساء اليوم للمطالبة بتنفيذجميع مطالب الثورة.