بلاغ يطلب بالتحقيق مع الفضالي حول فيديو موقعة الجمل.. والفضالي يرد ببلاغ ضد ساويرس و يسري فوده

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • البلاغ الأول : الفضالي تواجد مع البلطجية أثناء هجومهم على التحرير وقت موقعة الجمل
  • بلاغ الفضالي : القناة حاولت الإساءة لي بعد هجومي على ساويرس بسبب الرسوم المسيئة للإسلام .. وأتحدى من يشكك في وطنيتي

كتب – السيد سالمان :

تقدم شادي مختار وجاد شوقي ممثلا مؤسسة بكرة للإنتاج الإعلامي للدراسات الإعلامية والحقوقية ببلاغ للنائب العام  ضد احمد محمد بيومي فضالي مؤسس ورئيس حزب السلام الديمقراطي ورئيس جمعية الشبان المسلمين يتهمه بالتواجد في منطقة البلطجية أثناء هجومه على ثوار التحرير يوم موقعة الجمل .

 وقال مقدما  البلاغ الذي حمل رقم 9138 انه في يوم 3/2 /2011 ظهر المشكو في حقه في لقطات فيديو مصورة تم تصويرها من قبل مصور مؤسسة بكرة للإنتاج الإعلامي والدراسات الإعلامية والحقوقية وظهر من الدقيقة 38 إلى الدقيقة 40 وهو يقف أعلى كوبري 6 أكتوبر في الوقت الذي تواجد فيه البلطجية وقاموا بإلقاء المولوتوف والحجارة للاعتداء على الثوار بالتحرير وتواجد  بجوار هؤلاء البلطجية وكأنه يراقب ويتابع المعركة وطالب البلاغ باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة

من جانبه تقدم  أحمد محمد بيومي فضالي ببلاغ إلى النائب العام المستشار عبد المجيد محمود ردا على حلقة أخر كلام ضد كل من نجيب ساويرس مالك قناة اون تي في ورئيس القناة والإعلامي يسري فوده .. وذكر الفضالي في بلاغه الذي حمل رقم 9139 انه منذ ثلاث أسابيع نظم حزب السلام الديمقراطي مؤتمرًا صحفيًا للرد على ما جاء بموقع مالك القناة على شبكة الإنترنت من عرض رسوم تسيء للإسلام  والمسلمين ومن بعدها دعا يسري فوده احمد فضالي لإجراء حوار معه عن مؤتمر الوفاق القومي واستعرض أعمال اللجنة التشريعية وبعد بدء اللقاء في الساعة السابعة مساءً خرج فوده عن سياق الحوار وسأل أين كنت يوم موقعة الجمل وصاحب سؤاله مقاطع ومشاهد ضمنها مشهد لفضالي واقفًا على نهاية كوبري أكتوبر

وذكر مقدم البلاغ انه من الملاحظ في الفيديو انه تم تصويره في منتصف الليل في الوقت الذي تمت فيه موقعة الجمل في ظهر ذات اليوم .. وأنه قام بالتعقيب على سؤال يسري فوده بأنه يتحدى أن يكون له موقف يثير أي شبهات تشكك في وطنيته.

وأشار البلاغ إلى إن فضالي فوجئ بنقل موضوع الحوار بقول يسري فوده إن هناك بيان صادر من وزارة التضامن الاجتماعي قبل الثورة لقيام الفضالي باقتحام مركز الشبان المسلمين باٌستعانة بمجموعة من البلطجية لتعود بالمركز العام بشبان المسلمين بعد عزلك من رئاسة المجلس وكذب هذا الإدعاء مستشهدًا بأحكام القضاء الذي جميعها لصالحه والتي انتهت بإلغاء قرار العادلي وكل ما ردده المحاور ما هي إلا ادعاءات لوزير التضامن في لنظام السابق.

وعقب فوده على فضالي أثناء سرده أدلة مشهودة  تثبت وقوفه أمام النظام السابق قائلاً له لماذا لم تكن في ميدان التحرير فأجاب عليه انه ليس كل من تواجد في ميدان التحرير في أكثر من مليونية ظهر في الصور.

 وأشار إلى انه بعد مبادرة القناة فوجئ بكثير من الاتصالات الهاتفية عن ماهية المتحدثين ليسري فوده وهم شادي العدل ومحمد خليل ووصف أنهم تناولوه بالإساءة والتشهير وإنهم التقطوا صورًا لي بموقعة الجمل بجوار البلطجية .. وطالب الفضالي النائب العام بالتحقيق في بلاغه متهما القناة ومقدم البرنامج بالإساءة له .