الآلاف يحتفلون بليله النصف من شعبان بالتحرير.. وثوار ماسبيرو يوزعون التمر على المعتصمين

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • 3 آلاف متظاهر يخرجون في مسيرة من التحرير لدار القضاء العالي للمطالبة بإقالة النائب العام   
  • كتب ــ عاطف عبد العزيز ومحمود هاشم واحمد رمضان وليلى نور الدين:

    احتفل الآلاف بليلة النصف من شعبان في ميدان التحرير، وبدأت الاحتفالية بتلاوة قرآنية للشيخ محمود الطوخى وتخللتها ابتهالات دينية للمبتهل عبد الله الشرقاوي، وحضر الاحتفالية القمص قزمان الأنبا بيشوي.

    وأكد مظهر شاهين خطيب مسجد عمر مكرم خلال احتفالية ليله النصف من شعبان بميدان التحرير أن الحكومة أمامها فرصة أخيره لتحقيق مطالب الثورة، مطالبا بالمحاكمة العلانية لمبارك ورموز حكمه أمام محكمة الغدر.

    و أشار إلى أن الثورة لم تنتهي بعد وأننا مازلنا في مرحله الهدم، معتبرا الثورة ستنجح عندما نصلي جماعة في بيت المقدس.

    واعتبر شاهين أن لقب ثائر أعظم من لقب وزير، وقال” إذا كان معتصمو التحرير بلطجية فانا أولهم”.

    وأضاف”أن حكام العرب يخافون أن تمتد الثورة إلى بلدانهم”.

    وأدى معتصمو التحرير صلاة الغائب على الشهيد مصطفى احمد حسن الذي توفى اليوم بمستشفى القصر العيني.

    ووزع ائتلاف ثوار ماسبيرو أكياس تمر على المعتصمين المشاركين في الاحتفالية، وتساءل لماذا يتم إبعاد الوطنيين والشرفاء والإصرار على بقاء أشخاص بينهم.

    شارك أكثر من 3 آلاف متظاهر في مسيرة حاشدة مساء اليوم من ميدان التحرير إلى دار القضاء العالي للمطالبة بعزل النائب العام.. خرجت بعد أداء صلاة الجنازة على الشهيد مصطفى محمد حسن ودعا المتظاهرون المواطنين للاعتصام في الميدان وهتفوا “انزل انزل يا مصري وياللى ساكت ساكت ليه خدت حقك ولا إيه.

    ومرت المسيرة بشارع طلعت حرب فيما انضم العشرات من الأهالي للمسيرة والتي عبرت شارع 26 يوليو وصولا لمكتب النائب العام حيث تحولت المسيرة لوقفة احتجاجية استمرت ما يقرب من سعة بعدها عاد المشاركون فيها في مسيرة للميدان للمشاركة في الاعتصام وإحياء ليلة النصف من شعبان .