إقبال شديد في شبرا الخيمة .. و أصحاب اللحى : الستات العريانين والعلمانيين وبتوع الوطني بيقولوا “لا” للمادة الثانية

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتب –  خليل أبو شادي :

في لجنة مدرسة البنات الثانوية بشبرا الخيمة ثان، الهدوء سيد الموقف في التاسعة والربع، رغم الطوابير الطويلة جداً التي تملأ “حوش” المدرسة، إلا أن الجميع يصطفون في هدوء وترقب، وقليل من أصحاب اللحى يتناقشون خارج الصفوف، أحدهم قال “لو الأقباط عايزين حزب يعملوا حزب، وإحنا نعمل حزب ونشوف مين الأغلبية، مش هيه دي الديمقراطية”، وفي مجموعة صغيرة أخرى، سأل أحد الأشخاص”ليه نقول نعم؟”، فرد رجل ملتح “علشان نحافظ ع المادة الثانية، لأن فلول النظام السابق عايزين يلغوها”

–        بس أنا عرفت إن الحزب الوطني أعلن تأييده للتعديلات.

–        لأ ما أعلنش، وكمان البرادعي قال لأ.

–        لكن البرادعي مش من النظام السابق.

–        العلمانيين والليبراليين قالوا لأ، علشان مش عايزين المادة الثانية، ومش عايزين الاستقرار، وعايزين حال البلد يفضل واقف كده.

جاء رجل أبيض سمين حليق الذقن وقال مشيراً إلى عدد من النساء غير المحجبات يقفن في طابور النساء :”شايفين كل العريانين دول مسيحيين جايين يقولوا لأ للمادة الثانية”.