وزير المالية يصدر قرارا بتسهيل الإفراج عن سيارات العائدين من ليبيا

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتبت- أميرة موسى:

أصدر الدكتور سمير رضوان وزير المالية قرارا بتسهيل الإفراج الجمركي علي سيارات  العائدين من ليبيا، حيث يسمح القرار بالإفراج المؤقت علي تلك السيارات دون سداد أية من الرسوم والضرائب الجمركية المستحقة مقابل تقديم أي من الضمانات التي تقبلها مصلحة الجمارك مثل دفتر مرور صادر عن أحد أندية السيارات المعتمدة أو رخصة تسيير وقيادة دولية وفي حالة تعذر تقديم تلك الضمانات يتم قبول تعهد شخصي من مالك السيارة وبضمان محل الإقامة.

وقال الدكتور سمير رضوان إن القرار يأتي في إطار جهود الحكومة للتيسير علي المصريين العائدين من ليبيا، مشيرا إلي أن القرار يعلق أداء الضرائب الجمركية وغيرها من رسوم لمدة ثلاثة أشهر ويجوز مدها لمدة 3 أشهر أخرى دون أي غرامات أو فوائد  تأخير.

وأوضح أن منفذ السلوم والمنافذ الجمركية الأخرى بدأت في تنفيذ القرار اعتبارا من اليوم السبت.

وأضاف إن القرار يشمل أيضا مد فترة الإفراج المؤقت عن سيارات المصريين العاملين بليبيا والتي تم الإفراج عنها مؤقتا قبل الأحداث الأخيرة ولمدة 3 أشهر زيادة عن مدة الإفراج السابقة, ودون سداد أية رسوم أو غرامات تأخير مع إمكانية مدها مرات أخرى  لظروف تقبلها مصلحة الجمارك بشرط سريان الضمان المقدم.

وبالنسبة للتيسيرات المقدمة للقطاع التصديري, أكد الوزير أن المنافذ الجمركية مستمرة في العمل علي مدار الأربع والعشرين ساعة يومياً لتسهيل إنهاء إجراءات الإفراج عن الصادرات، كما أنها مستمرة في العمل حتى آخر بيان جمركي يتم تقديمه بالنسبة للواردات وذلك في إطار حرص وزارة المالية علي سهولة واستمرار تدفق السلع والبضائع المختلفة إلى الأسواق، مشيرا إلي استمرار التنسيق مع الشركة القابضة للنقل البري لتوفير سيارات لنقل الواردات.