البلطجية يهاجمون المستشفى الميري بالإسكندرية ويشتبكون مع القوات المسلحة.. والأهالي يشكلون لجانا شعبية لحماية المستشفى

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • شهود: القوات المسلحة  انتشرت في الشوارع المحيطة بالمستشفى ومنعت المواطنين من المرور فيها

كتب- خالد الأمير:

أكد شهود عيان أن اشتباكات وقعت  بين عدد من البلطجية والخارجين على القانون وبين قوة من الجيش مكلفة بتأمين المستشفى الرئيسي الجامعي الميري بعد ظهر اليوم.

وقال الشهود إن القوات المسلحة  قامت بفرض سيطرتها على الشوارع المحيطة بالمستشفى، ومنع المواطنين من المرور فيها .

وأضاف الشهود  القاطنين بالقرب من المستشفى وعدد العاملين بها أنهم تقدموا ببلاغ عبر رقم التليفون الخاص بالقوات المسلحة، للإبلاغ عن هجوم بعض “البلطجية” على المستشفى وترويع المرضى والأطباء والعمال.

وقام أهالي المنطقة المجاورة للمستشفى بتنظيم لجان شعبية بالقرب منها، للدفاع عن المرضى بالتعاون مع قوات “الجيش”، كما دعوا المواطنين إلى تشكيل اللجان الشعبية حتى تتمكن قوات الجيش من إتمام سيطرتها على المنطقة.

الجدير بالذكر أن الإسكندرية شهدت في الآونة الأخيرة عدة هجمات من البلطجية على عدد من المؤسسات العامة وعلى رأسها المستشفيات, والتي يهاجمها البلطجية لمعالجة المصابين من المعارك التي تدور بينهم .