الأهلي يفوز على سوبر سبورت بهدفين نظيفين في دوري أبطال أفريقيا

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتب- نيازي مصطفى:
قاد المهاجم المحترف دومينيك مهاجم الأهلي فريقه إلى تحقيق فوز غالى على ضيفه سوبر سبورت الجنوب أفريقي بهدفين دون رد، فى ذهاب الدور 32 من دورى أبطال افريقيا.
بدأ اللقاء بالوقوف دقيقة حداد على ارواح شهداء الثورة المصرية وضحايا زلزال اليابان كما حٌملت لافته تعزية
تقدم الأهلي بهدف مبكر برأسية لأسامة حسنى في الدقيقة الرابعة بعد تلقيه عرضية من احمد فتحي على رأس أسامة حسنى يخطأ حارس سوبر سبورت في تشتيتها.
وفى الشوط الثاني عزز دومينيك تقدم الاهلي بهدف ثانى فى الدقيقة 85، وهو الهدف الرسمي الأول للاعب المنضم حديثا للأهلى.
لم يقدم الاهلى المستوى المنتظر وظهر الفريق ككل بشكل باهت، فيما غاب أغلب اللاعبين عن مستواهم المعهود عدا احمد السيد والحارس المرمى أحمد عادل.
اعتمد مانويل جوزيه المدير الفني للاهلي على أسامة حسنى كرأس حربة وحيد وخلفه أبوتريكه ودومينيك، وظهر محمد شوقى وحسام عاشور بمستوى باهت وتقلصت خطورة الأهلى الهجومية.
وظهر مهاجم الاهلى الجديد دومينيك بمستوى ضعيف وشابت الرعونة كل كراته، واهدر اكثر من هجمة حتى نجح فى تسجيل الهدف الثانى، فى حين اختفى أسامة حسنى وابوتريكة.
و كان تشكيل الاهلى: أحمد عادل عبدالمنعم- حسام غالى- وائل جمعة- احمد السيد- أحمد فتحى- سيد معوض (أيمن اشرف ق71)- محمد شوقى- حسام عاشور- محمد أبوتريكة- أسامة حسنى (جدو ق61) (إينو ق 83)- دومينيك