“خالد سعيد” تقود حملة “مليون توقيع” لمحاكمة الشريف وسرور وعزمي

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • 120 ألفا ينضمون للحملة خلال ساعات ..والتهم إفساد الحياة السياسية وانتهاك حقوق الإنسان وتزوير الانتخابات وإقصاء المعارضة
  • احد الأعضاء لابد من محاكمتهم بتهمة الغباء السياسي…وآخر أنا مش عارف ساكتين عليهم ليه

كتب – عاطف عبد العزيز :

تحت عنوان ” أطالب بمحاكمة صفوت الشريف وفتحي سرور و زكريا عزمي ” دشنت صفحة “كلنا خالد سعيد” على الفيس بوك حملة لجمع مليون توقيع للمطالبة بمحاكمتهم بتهمة إفساد الحياة السياسية في مصر، ودعم الدكتاتورية وانتهاك حقوق الإنسان وتزوير الانتخابات وكبت الحريات وإقصاء المعارضة.

ووجهت الصفحة الدعوة  لأكثر من 700 ألف  وافق منهم 120 ألف على الدعوة خلال ساعات فيما يتزايد عدد الموقعين على المطالب بصورة مطردة . وقال منظمو الحدث في مبرراتهم ” عايزين نجمع مليون مصري على الفيسبوك بيطالبوا بمحاكمة صفوت وفتحي و زكريا. دي مش دعوة لمظاهرة في الشارع دي دعوة لحملة إلكترونية على الإنترنت للتعريف بجرائمهم اللي ارتكبوها في حق الشعب المصري.

وأضاف منظمو الحملة أن الثلاثي تسبب في جرائم سياسية كثيرة مشيرين أن الشريف و سرور هما من أقرب مستشاري الرئيس السابق وكان زكريا عزمي هو أكثر الناس ارتباطا بالرئيس. ، وتساءلت يا ترى مين المسؤول عن التالي:

تزوير الانتخابات والتخطيط له ؟

الحملات الإعلامية لتشويه صورة أي شخص بيعارض وتقديم صورة غير حقيقية عن الوضع في مصر؟

– محاربة دعاة الإصلاح أيا كان موقعهم حتى لو كان جوه الحزب الوطني؟

– دعم انتهاك حقوق الإنسان اللي كانت بتقوم بيه أمن الدولة؟

– تضخم الثروة الخاصة بعدد كبير من قيادات الحزب الوطني ورجال الأعمال؟

– ارتفاع معدلات الفقر في مصر وغياب الوعي وانتشار الأمية؟

وطالب عشرات الآلاف ممن سارعوا بالموافقة وتسجيل أسمائهم بسرعة محاكمة جميع رموز الفساد في النظام السابق.. وعلق أحمد مكاوي” نفسي أشوفهم في السجن ويتحاكموا على كل قطرة دم من دم الشهداء بألف سنة تعذيب لأنهم مش بشر ولكن آكلي لحوم البشر.

وكتبت شيرين خطاب “انتوا ناسيين كمال الشاذلي الله يرحمه فلوس البلد لازم ترجع لأصحابها.

وأضافت نور العين الناس دي خلونا زى عجينة الصلصال في إيديهم اتحكموا في حياتنا وحريتنا وخلونا ناس بدون حلم أو أمل.. لازم نذلهم ونكسرهم زى ما كسرونا.. ويشوفوا حبـّة العيال اللي مش عاجبينهم عملوا إيه.

وعلق ياسر حامد: عندما يتقدم المركزي للمحاسبات بأكثر من 1000 تقرير فساد لمجلس الشعب ولا يتم مناقشتها وعندما يناقش القليل منها تكون النتيجة الانتقال إلى جدول الأعمال ألا يكفى ذلك لمحاسبة فتحي سرور؟!.

وتساءلت فهمي عبد العزيز: أنا مش عارفة هما ساكتين عليهم لغاية دلوقتى ليه ولا لازم نديهم فرصة يهربوا زى ممدوح إسماعيل؟..

وطالب ميشيل أيمن بإعدامهم في ميدان عام

وكتب أحمد عزام: موافق جدا بتهمة الغباء السياسي.

وعلق حسام مصطفى:  صفوت الشريف هو المسئول عن الحزب الوطني بسياساته ومجلس الشورى ولجنة الأحزاب نطلب إعدامه بتهمة الخيانة العظمى.. وتدمير مصر.. وأحمد فتحي سرور المسئول ع مجلس الشعب “الموافقات” والمسئول عن تمرير القوانين والتعديلات المشبوهة للدستور.