انتقادات لعبود الزمر على تويتر: شكرا عبود انت مش محتاج حد يهاجمك ..أتكلم وبس

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • إلى كل قبطي عندي على التويتر : عبود الزمر لا يعبر عن الدين الإسلامي .. أنا متشدد : عبود لا يعبر عني
  • لعشاق متلازمة ستوكهولم .. في انتظار صفحة (إحنا آسفين يا عبود) على الفيسبوك

من قتل يقتل لماذا لا يطالب عبود الزمر بتطبيق القصاص الشرعي و يبدأ بنفسه

اللي مادخلشي السجن فاتته تجربة كبيرة.. عبود الزمر رجعوووووه والنبي .. معا لاعتقال عبووووووووووووووووود

كتبت – نفيسة الصباغ :

مع بداية حوار عبود الزمر القيادي الجهادي مع برنامج العاشرة مساء، بدأت التعليقات الرافضة لكثير مما يقوله على موقع تويتر للتدوينات القصيرة، الرفض تركز بالأساس لفكرة التكفير وإهدار الدم التي فتحت الباب حتى بين الجماعات الإسلامية المختلفة، وهو ما يعني في حال عودة هذا النهج خطر كبير على المجتمع كله. كما رفض كثيرون فكرة الانتماء للدين وليس للوطن التي بني عليها الزمر حديثه عن فرض الجزية على المسيحيين مقابل حمايتهم رغم أنهم يقاتلون في الجيش جنبا إلى جنب مع المسلمين. ولعل  أخطر التصريحات التي وجهت لها انتقادات هي  استمرار عبود في الإيمان بأنه لم يخطئ بقتل السادات بل كان ينفذ فتوى وإذا كان هناك خطأ فلا تقع مسئوليتها على من ينفذها ولكن على من أفتى بها. ولعل المنطق هنا يمكن المقارنة بينه وبين منطق ضباط الشرطة في الإسكندرية الذين يرفضون الحساب على قتلهم لشهداء الثورة لأنهم نفذوا أوامر “المقابل الموضوعي للفتوى”، مرؤوسيهم بإطلاق الرصاص على الناس.

ورغم كل الاعتراضات كان هناك توافقا كبيرا حول أن خروج عبود الزمر والمتشددين له فائدة كبيرة فيكفي أن يتحدثون كي يدرك الناس أنهم متطرفون ويرفضون تلك الآراء بأنفسهم. ومن بين هؤلاء كان المخرج عمرو سلامة الذي قال “شكرا عبود الزمر، إنت مش محتاج حد يهاجمك، محتاج بس تتكلم و تقول اللي في دماغك عشان الشعب يرفضك.. مع تحيات شخص مسلم ضد احتكار الدين”. وفيما يلي بعض الـ”تويتات” من على الموقع:

–      إلى كل قبطي عندي على التويتر : عبود الزمر لا يعبر عن الدين الإسلامي، الدين الإسلامي اسمي من الكلام ” الزبالة”  اللي بيقوله ده

–      أنا متشدد إسلامي وبأفول لكم إن الكلام الفاضي اللي بيقوله عبود دا لا يعبر حتى عن التشدد

–      هو ليه واحد بقاله تلاتين سنة ما شفش الحياة ولا عاش عهد مبارك يتكلم على التلفزيون؟

–      لعشاق متلازمة ستوكهولم .. في انتظار صفحة (إحنا آسفين يا عبود) على الفيسبوك

–      عبود الزمر : “سفك الدماء لإقامة الدين شيء شرعي لأن حرمة الدين أكبر من حرمة الدم”

–      الله يهدي الزمر كل المسلمين يعرفون إن حرمة دم المسلم اكبر من حرمة الكعبة

–      الناس ماسكة في كلام واحد قاتل ومتطرف ومهتمة تحلل كلامه، ما هو لازم كلامه يكون كدا !! وحد بيقول دا لا يمثل الإسلام، هي دي محتاجة توضيح كمان

–      هو غريب إني مسيحي ومش قلقان وعمال أضحك على عبود الزمر؟؟ اسمك إيه…. عبووووووود

–      بعد حديث الزمر السؤال مش هل يحق ترشح الأقباط للرئاسة بل هل سيعيش الأقباط للانتخابات الرياسة ؟

–      سيبوا عبود الزمر واللي زيه يتكلموا و يخطرفوا علشان ببساطة يشرحولنا و يبينولنا إيه اللي ممكن يحصل لو الناس دي مسكت البلد.. خلي الناس تفوق

–      بالمناسبة… عبود الزمر قدم خدمة جليلة لمطالبنا بالدولة المدنية، كلنا رافضين كلامه المسلمين قبل المسيحيين

–      من قتل يقتل، لماذا لا يطالب عبود الزمر بتطبيق القصاص الشرعي و يبدأ بنفسه ليكون قدوة للمجتمع الإسلامي كله

–      إذا كانت 67 اكبر نكسة عسكرية في تاريخ مصر .. فالسلف والإخوان والجماعات الإسلامية أكبر نكسة فكرية في تاريخ العالم

–      اللي دخل السجن اكتسب نوع من أنواع الرحمة..ده عبود الزمر أومال فين أم الرحمة دي وهو بينزع الوطنية عن المسيحيين؟

–      عبود الزمر بيقولك إللى مدخلش السجن فاتته تجربة مهمة جدا أنا بقول نلحق لنا كام سنة سجن عشان منخسرش التجربة ده

–      اللي مادخلشي السجن فاتته تجربة كبيرة.. عبود الزمر رجعوووووه والنبي

–      الاعلام الحكومي تسيطر عليه قوي الثورة المضادة, ولكن كيف نفسر ما تفعله مني الشاذلي؟ هذا الجنون محاولة لاثارة الفتنة مع سبق الاصرار والترصد

–      يانهار منيل..ناقص افتح البوتاجاز ينزلي منه عبود وطارق الزمر ومحمد حسان وعمرو خالد

ولم تخل التعليقات على تويتر من محاولة الرد على عبود بطريقته ليدعو بعض المعلقين لمليونية تطالب باعتقال عبود بينما أشار أخر أن تطبيق مبادئ عبود تعني انه سيكون أول شخص يتم اغتياله فيما أكد آخرون أن ما يقوله ضد الحرية التي نريدها لمجتمع مدني فقالوا

–      أنا شايف بوادر مليونية الجمعة اللي جابه “معا لاعتقال عبوووووودددد

–      أنا أقترح واحد يغتاله علشان يثبت وجهة نظره

–      عبود الزمر و زملائه لم يحاولوا الحوار أو الثورة السلمية لتحقيق التغيير بل استخدموا العنف وهو ضد الحرية التي نريدها لمجتمع مدني