سلفي يتحدث عن “مكتسبات الثورة” في ندوه ائتلاف 25 يناير بالفيوم

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتب- عبد الله سيد عاشور :

نظم ائتلاف ثورة 25 يناير بقرية دار السلام التابعة لمركز طامية بالفيوم ندوة داخل قاعة مسجد التوحيد بالقرية، تناولت مكتسبات الثورة وكيفية الحفاظ عليها.

تحدث في الندوة ولأول مرة بعد منعه من قبل الأجهزة الأمنية لسنوات طويلة الشيخ مؤمن الحداد وأحد أبناء القرية والذي اعتبر الثورة “نصر من الله لشباب مصر “مشددا على ضرورة الحفاظ على مكتسباتها .

وأضاف أن مصر تعيش أزهى عصور الحرية والديمقراطية بعد 30 عاما من القمع البوليسي ، ووجه كلماته لجموع الحاضرين من المسلمين والأقباط على حد سواء مؤكدا أن القرآن والسنة أمروا بضرورة معاملة الأقباط بالحسنى وضرب مثالا على الوحدة الموجودة في القرية بين مسلميها وأقباطها وأنهم يعيشون بيننا منذ قديم الأزل ولا يشعر أحد منهم بالتفرقة لأن الوطن يتسع للجميع .

وتحدث رجائي شفيق ” محامى قبطي ” مؤكدا على أن أقباط القرية يعيشون مع المسلمين في وحدة وترابط منذ قديم الأزل ولا يشعر أحد بأي نوع من أنواع الاضطهاد ، لافتا إلى أن الفتنة الطائفية هي من صنع ذيول النظام السابق وأنها لا وجود لها في قاموس المسلمين والأقباط ، وحث الحاضرين على المشاركة في بناء القرية وجعلها نموذجية عبر المشاركة الفعالة.

وانتهت الندوة بتكريم 12 من شباب القرية الذين ساهموا في الثورة بميدان التحرير خاصة يوم 28 يناير.

كما نظم أبناء حي الشيخ حسن أكبر الأحياء الشعبية بمدينة الفيوم مؤتمرا شعبيا صباح السبت لدعم رجال الشرطة ومساندتهم خلال المرحلة القادمة التي تتطلب القضاء علي كل مظاهر الانفلات والبلطجة وتحقيق المن والاستقرار في هذه المرحلة التي تمر بها مصر بعد نجاح ثورة 25 يناير .

حضر المؤتمر اللواء مرسي عياد مدير الأمن ونائبه اللواء محمد وائل والعميد احمد نصير مدير البحث الجنائي .

تعهد أبناء الحي بمعاونة رجال الشرطة في ضبط الهاربين من السجون واستعادة الأسلحة التي تم سرقتها من بعض المنشآت الشرطية .